المتحدث باسم القوات العراقية يعلق على التظاهرات بساحة التحرير

سبوتنيك
2020-07-27 | منذ 2 شهر

قال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية ، اللواء يحيى رسول، إن القوات الأمنية المكلفة بحماية المتظاهرين السلميين لديها توجيهات صارمة بعدم التعرض لأي متظاهر، وإن حاول استفزازها.

وأضاف رسول في بيان: "القوات الامنية العراقية المكلفة بحماية المتظاهرين السلميين لديها توجيهات واضحة وصارمة بعدم التعرض لاي متظاهر، وان حاول استفزازها، وانها تمتنع عن اللجوء للوسائل العنيفة، إلا في حال الضرورة القصوى وتعرض المنتسبين لخطر القتل".

وتابع قائلا: "هناك بعض الأحداث المؤسفة التي جرت في ساحات التظاهر، وقد تم التوجيه بالتحقيق في ملابساتها، للتوصل الى معرفة ما جرى على أرض الواقع، ومحاسبة أي مقصر أو معتد"، مشيرا الى أن "استفزاز القوات الأمنية لغرض جرها الى مواجهة هو أمر مدفوع من جهات لا تريد للعراق أن يستقر".

وتابع "جميعنا ندرك الصعوبات المعيشية التي يمر بها ابناء شعبنا، والتي تحاول هذه الحكومة، مع عمرها القصير، ان تعالجها في ظل ظروف اقتصادية وصحية استثنائية، ولا يمكن ان نلوم المواطن على التعبير عن رأيه بشكل سلمي يخلو من الاستفزاز او افتعال الصدام مع القوات الأمنية".

إلى ذلك أفاد مصدر في مفوضية حقوق الإنسان في العراق في وقت سابق من اليوم الاثنين بسقوط قتلى وجرحى في صدامات بين معتصمين وقوات الأمن وسط العاصمة بغداد.

وقال المصدر (رفض الكشف عن هويته) في تصريح إن عددا من الشهداء والجرحى بين صفوف المعتصمين في ساحة التحرير وسط بغداد سقطوا نتيجة استخدام قوات الأمن الرصاص الحي خلال صدامات بين الطرفين حصلت في وقت متأخر من ليل أمس"، لافتا الى انه " لم يتم التأكد من عدد الشهداء والجرحى في صفوف المعتصمين حتى الأن"



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي