بايدن يحذر من "تدخل روسيا في الانتخابات" بعد تلقي "تقارير استخباراتية"

2020-07-18 | منذ 3 شهر

صرح جو بايدن المرشح المفترض للحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الأمريكية بأنه تلقى تقارير من المخابرات تفيد بأن "روسيا تواصل محاولة التدخل في الانتخابات" المقررة في نوفمبر.

وقال بايدن لأنصاره الجمعة 17 يوليو 2020 خلال حملة عبر الإنترنت لجمع تبرعات لحملته: "نعرف من قبل، وأؤكد لكم أنني أعرف الآن، لأنني أحصل على إفادات من جديد. الروس ما زالوا يحاولون نزع الشرعية عن عمليتنا الانتخابية".

وحذر من أنه "إذا استمر الروس في التدخل فسيكون هناك ثمن باهظ يدفعونه" إذا فاز هو في انتخابات نوفمبر أمام الرئيس الحالي دونالد ترامب.

وأضاف بايدن أن الصين تقوم أيضا بأنشطة "تهدف لجعلنا نفقد الثقة" في نتيجة انتخابات 2020.

ولم يتضح متى حصل بايدن على إفادات المخابرات، والتي تعد أمرا عاديا للمرشحين الرئيسيين في انتخابات الرئاسة.

وقال بايدن في مؤتمر صحفي في 30 يونيو، إنه لم يتم تزويده بإفادة سرية وإنه ربما يطلب تقريرا في أعقاب تقارير مفادها أن ترامب لم يتخذ إجراء بشأن تقارير للمخابرات، قالت إن روسيا رصدت مكافآت لقتل الجنود الأمريكيين في أفغانستان.

وكانت روسيا قد نفت مرارا صحة ما يشاع عن تدخلها في الانتخابات في الولايات المتحدة أو دول أخرى.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي