أنقرة تؤكد وقوفها إلى جانب أذربيجان بعد اشتباكات مع أرمينيا

2020-07-13 | منذ 3 أسبوع

هاجم وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلون أرمينيا، بسبب اعتداء قواتها على منطقة توفوز الأذرية، ما أسفر عن مقتل وإصابة جنود في صفوف جيش أذربيجان.

جاء ذلك في مقابلة أجرته معه وسائل اعلام تركية، أكد فيها وقوف بلاده إلى جانب أذربيجان.

ودعا الوزير التركي، أرمينيا للعدول عن تصرفاتها، وأن تلتزم بالتعقل، وتكف عن الاعتداء على الأراضي الأذرية.

وأشار إلى أنها تريد حرف الانتباه عن الأراضي التي تحتلها من خلال هجماتها، وتسعى لتشكيل مناطق نزاع جديدة، ولا تقبل أي حل.

وأكد أن بلاده ستقدم الدعم اللازم لأذربيجان، وستقف إلى جانبها بكافة الإمكانيات من أجل الحفاظ على وحدة أراضيها.

وأضاف أن القوات الأذرية قامت بالرد المناسب للاعتداء الأرميني الذي حصل أمس الأحد على منطقة توفوز.

وأدانت الخارجية التركية، بشدة اعتداء قوات أرمينيا على منطقة توفوز الأذرية.

وأضاف بيان للخارجية، أن الاعتداء الذي وقع أمس الأحد، يعد مظهرا جديدا من مظاهر العدوانية القومية لأرمينيا.

ودعت الخارجية التركية أرمينيا إلى التحلي بالحكمة والتخلي عن تصرفاتها الخطرة، مشيرة إلى أن مغامرات أرمينيا التي تفوق حجمها تظهر ضعف الحكمة لديها.

وأمس أعلنت وزارة الدفاع الأذرية، عن اندلاع اشتباكات حدودية مع أرمينيا، مشيرة إلى أن الجيش الأرمني قصف بالمدفعية مواقع للجيش الأذري في منطقة توفوز الحدودية، ما أدى لمقتل ثلاثة وجرح أربعة في صفوف الجيش الأذري.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي