الكرملين: بوتين وأردوغان وروحاني يبحثون غداً الوضع في سوريا

2020-06-30 | منذ 8 شهر

قال الكرملين اليوم الثلاثاء 30 يونيو/حزيران، إن الرؤساء الروسي فلاديمير بوتين والتركي طيب أردوغان والإيراني حسن روحاني سيعقدون مؤتمرا عبر الفيديو يوم الأربعاء لبحث الصراع في سوريا.

وروسيا وإيران هما الداعمان الرئيسيان من الخارج لقوات الرئيس السوري بشار الأسد في الحرب المستمرة منذ تسع سنوات في سوريا، في حين تدعم تركيا قوات المعارضة. واتفقا من خلال عملية دبلوماسية يرجع تاريخها إلى عام 2017 على العمل على خفض التصعيد في القتال بين الجانبين.

وقال الكرملين وفقا لـ"رويترز" إن من المقرر لمحادثات الأربعاء بين بوتين وروحاني وأردوغان أن تعقد عند حوالي الساعة الحادية عشرة صباحا بتوقيت جرينتش.

وبعد أن أدى التصعيد في أعمال العنف إلى تهجير نحو مليون سوري، اتفقت تركيا وروسيا في مارس آذار على وقف الأعمال العدائية في منطقة إدلب شمال غرب سوريا. وشهد هذا الشهر قصف الطائرات الحربية لقرى في المنطقة التي تسيطر عليها المعارضة.

وكانت روسيا وتركيا قد أرجأتا قبل أسبوعين محادثات ثنائية على المستوى الوزاري كان ينتظر أن تركز على الوضع في كل من سوريا وليبيا، وهي الدولة الأخرى التي تدعم كل منهما فيها طرفا ضد الآخر.

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي