وزير الخارجية الروسي يدعو لوقف فوري لإطلاق النار في ليبيا

2020-06-23 | منذ 8 شهر

دعا وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الثلاثاء 23 يونيو/حزيران، لوقف فوري لإطلاق النار في ليبيا مشدداً على أنه لا يوجد حل عسكري للصراع في ليبيا.

جاءت تصريحات لافروف، خلال افتتاح اجتماع وزراء خارجية روسيا والهند والصين عبر الإنترنت التي أكد خلالها على أن الاستخدام اللاحق لإمكانياتنا وإمكانيات دولنا الثلاث سيستمر في لعب دور مهم في تحقيق الاستقرار في الشؤون العالمية، وسيظل يساعد المجتمع الدولي بأسره في الحل الفعال للعديد من المشاكل الملحة في عصرنا.

يأتي ذلك فيما طالب أمين عام الجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، "بضرورة إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا".

وأعلن أبو الغيط خلال الاجتماع الوزاري العربي حول ليبيا، الثلاثاء، أن "تدويل الأزمة الليبية مقلق، وليبيا تمر بمنعطف خطير".

وأكد على رفض الجامعة العربية "خرق حظر السلاح على ليبيا وإرسال المرتزقة". وقال: "نرفض التدخلات العسكرية الأجنبية المكشوفة في ليبيا".

وأوضح الأمين العام أن "الحل السياسي هو السبيل الوحيد لاستقرار ليبيا"، مشدداً على "التمسك بالحفاظ على وحدة واستقلال البلاد".

وتعقد جامعة الدول العربية، الثلاثاء، اجتماعا طارئا لوزراء الخارجية العرب حول ليبيا لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا وأزمة سد النهضة، وذلك بناء على طلب مصر.

ويأتي قرار عقد الاجتماع بعد إعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن أي تدخل مباشر لمصر في ليبيا باتت له شرعية دولية، موجها الجيش بالاستعداد لأي عمل عسكري داخل البلاد أو خارجها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي