غانتس يخرج عن صمته ويعلن موقفه النهائي من خطة "الضم"

2020-06-18 | منذ 2 شهر

كشفت قناة عبرية النقاب عن الموقف النهائي للجنرال بيني غانتس، وزير الدفاع الإسرائيلي، من خطة "الضم" في مفاجأة جديدة.

وأفادت القناة العبرية الـ"12"، ظهر اليوم الخميس 18 يونيو/حزيران، بأن رئيس حزب "أزرق وأبيض" الجنرال غانتس، قد أعلن في اجتماعات داخلية مع جهات أمنية أنه لن يؤيد فرض السيادة في المناطق التي يكون فيها عدد كبير من الفلسطينيين، وذلك لتجنب الاحتكاك معهم.

وأكدت القناة العبرية بأن غانتس قد أعرب عن رأيه للمرة الأولى، وبشكل قاطع، بشأن أزمة "الضم"، موضحا أنه لن يدعم ذلك، خاصة بعدما هاجمه أعضاء حزب "الليكود" الحاكم.

وقال غانتس خلال سلسلة لقاءات مع مسؤولين أمنيين: "إنني متأكد من أن رئيس الوزراء لن يعرض اتفاق السلام مع الأردن للخطر، وعلاقة دولة إسرائيل الاستراتيجية مع الولايات المتحدة أيضا".

وتخطط إسرائيل لضم أكثر من 130 مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة وغور الأردن الذي يمتد بين بحيرة طبريا والبحر الميت، ويعيش في هذه المستوطنات التي يعتبرها الفلسطينيون والمجتمع الدولي غير قانونية، أكثر من 600 ألف إسرائيلي.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي