رفض حليف نتنياهو «الضمّ» يهدد الائتلاف

2020-06-10 | منذ 2 شهر

بيت لحم في الضفة الغربية والجدار الفاصل (أ.ف.ب)تل أبيب - نظير مجلي - قالت مصادر مقربة من حزب «كحول لفان»، إن رئيس الحزب، رئيس الحكومة البديل وزير الدفاع، بيني غانتس، ووزير الخارجية، غابي أشكنازي، أبلغا رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، تحفظات حزبهما على تنفيذ خطة ضم أراض فلسطينية في الضفة الغربية. وشددا على أن الطريقة التي تطرح بها، من دون حوار مع الفلسطينيين، ستلحق أضراراً بمصالح الدولة العبرية، مؤكدين بذلك على صحة الأنباء التي تقول إن الإدارة الأميركية تعيد النظر في مسألة الضم، من حيث طريقة التنفيذ، وموعده.

ويهدد هذا الشرخ الائتلاف الذي نجح في تشكيل حكومة بعد 3 انتخابات على مدى أكثر من سنة، فشل فيها أي طرف في الحصول على أكثرية الأصوات. وتحدثت مصادر سياسية عن استدعاء نتنياهو لمستشاره الأميركي لشؤون الانتخابات، أهرون كلاين، ورأت في هذا التطور إشارة إلى أن نتنياهو عاد ليستعد لمعركة انتخابات قريبة يسيطر فيها بمفرده على الحكومة، أو على الأقل يهدد فيها حليفه.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي