ديوكوفيتش ينتقد معايير أميركا المفتوحة

2020-06-07 | منذ 9 شهر

انتقد الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول في العالم، المعايير الصحية الصارمة المقرر تطبيقها خلال بطولة أميركا المفتوحة للتنس في أواخر أغسطس المقبل وسط استمرار أزمة فايروس كورونا المستجد.

وقال ديوكوفيتش لمحطة “برفا” التلفزيونية الصربية “تحدثت إلى مسؤولي الاتحاد الدولي للتنس، ناقشنا مسألة استمرار الموسم، لكن الجزء الأكبر من الحديث انطوى على بطولة أميركا المفتوحة، لا تزال هناك شكوك، لكن اللوائح التي نقلوها لي صارمة إذا كتب لنا اللعب مرة أخرى”.

وكشف النجم الصربي عن تفاصيل بشأن المعايير المقترحة لتقليص مخاطر الإصابة بالعدوى التي انتشرت بشكل كبير في نيويورك، التي تستضيف بطولة فلاشينغ ميدوز بداية من 31 أغسطس.

وقال “لا يمكنني أن أبوح بالكثير، لكن هنا على سبيل المثال لن يكون بمقدورنا بلوغ مانهاتن، سيكون علينا النوم في فنادق المطارات، لكي نخضع لاختبارات الكشف عن كورونا بين مرتين وثلاث مرات على مدار أسبوع، وسيكون بإمكاننا استضافة شخص واحد فقط، وهو أمر ببساطة مستحيل”.

ووصف ديوكوفيتش هذه المقترحات بأنها “صارمة” لكنه أعرب عن تفهمه لجهود الجهات المنظمة من أجل إقامة البطولة والوفاء بالعقود.

وقالت كريس إيفرت، الحاصلة على 18 لقبا في البطولات الأربع الكبرى للتنس، إنه من المثير رؤية إن كان ديوكوفيتش سيستعيد الشغف بعد فترة التوقف بسبب وباء كورونا المستجد.

وحقق النجم الصربي البالغ عمره 33 عاما 21 انتصارا متتاليا قبل توقف الموسم في مارس، وفاز بكأس اتحاد اللاعبين المحترفين مع صربيا وبلقب أستراليا المفتوحة ولقبه الخامس في بطولة دبي.

وأبلغت إيفرت موقع بطولة فرنسا المفتوحة “أشعر بالأسف من أجل نوفاك. إنه يشعر بحالة من الضغط”.

وقال ديوكوفيتش الشهر الماضي، إنه قادر على الفوز بالمزيد من الألقاب الكبرى وأن يحتفظ بصدارة التصنيف لأطول فترة على الإطلاق عند اعتزاله.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي