أمريكا تسعى لمعرفة معدل الإصابة بكوفيد-19 بين الأطفال

2020-05-04 | منذ 5 شهر

قالت المعاهد الوطنية الأمريكية للصحة، الاثنين 4 مايو 2020، إنها بدأت في الإعداد لدراسة لمعرفة معدل الإصابة بمرض "كوفيد-19" الناتج عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد بين الأطفال وأسرهم في الولايات المتحدة.

وتتطلع الدراسة الممولة بالكامل من الحكومة والتي ستجرى عن بعد لتحديد عدد الأطفال الذين أصيبوا بفيروس سارز-كوف-2 المسبب لمرض كوفيد-19 ظهرت عليهم أعراض المرض، وذلك بحسب وكالة"رويترز".

وستتطلع الدراسة لتحديد ما إذا كانت هناك اختلافات في معدلات الإصابة بين الأطفال المصابين بالربو أو أنواع أخرى من الحساسية وبين الأطفال غير المصابين بها.

وقال أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية التابع للمعاهد الوطنية للصحة "من المظاهر المهمة لجائحة فيروس كورونا المستجد هو أن عددا محدودا جدا من الأطفال أصيب بمرض كوفيد-19 بالمقارنة بالكبار".

وقال فاوتشي إن الدراسة ستحدد ما إذا كان ذلك يرجع إلى أن الأطفال مقاومون للعدوى أم لأنهم مصابون ولكن لا تظهر عليهم أعراض المرض.

وستشمل الدراسة ستة آلاف شخص من ألفي أسرة يشاركون بالفعل في دراسات تمولها المعاهد الوطنية للصحة في 11 مدينة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي