"دبي 360 درجة".. منصة لاستكشاف قلب المدينة عن بُعد

2020-04-17 | منذ 3 شهر

رحّبت مدينة دبي بأكثر من 16.73 مليون سائح دولي، خلال العام الماضي، لتتجاوز بذلك المعدلات المسجلة عالمياً، لكن في هذه الظروف الاستثنائية التي تطلبت إغلاق المطارات وإيقاف الرحلات في إطار التصدي لانتشار فيروس "كورونا" المستجد، توفر الإمارة الأدوات اللازمة التي تمكن هواة السفر اكتشاف معالمها المعروفة، التي تحتل موقعاً بارزاً على خارطة السياحة العالمية والتفاعل معها.

وينقل موقع "دبي 360 درجة" صورة حيّة لاكتشاف معالم دبي من أي مكان في العالم، ومشاهدة أماكن دبي الحضارية ومعالمها السياحية من جميع الزوايا وفي كل الأوقات، وذلك باستخدام أحدث التقنيات والمعدات في مجال التصوير والعرض، حيث يضم الموقع العديد من الفيديوهات التي تغطي أماكن دبي القديمة والحديثة، وينقلها للمشاهدين عبر الإنترنت بأعلى التقنيات، وفقاً لما نقلته "الإمارات اليوم".

ويوفر الموقع العديد من الأدوات التي تمكّن الزوار من مشاهدة دبي من مختلف المواقع والزوايا، أو على متن الطائرات المروحية واليخوت التي تبحر في مياه الإمارة، أو للاستمتاع بمشاهد من أعلى منصّة برج خليفة، أعلى ناطحة سحاب في العالم، وغيرها من الوجهات الترفيهية ومناطق الجذب السياحي والتنزه الخارجي، إلى جانب ذلك توفر هذه المعالم على مواقعها الشبكية الأدوات والصور ومقاطع الفيديو للتعرف إلى تفاصيلها.

ومن خلال الموقع يمكن اكتشاف التاريخ المعاصر لدولة الإمارات في متحف الاتحاد، الذي يضم مجموعة من المناطق التفاعلية التي تتيح للزوار اكتشاف تاريخ الدولة، إذ يُسلط الضوء على مختلف مراحل التطور.

ويغطي المتحف مساحة 25 ألف متر مربع، ويقع في "دار الاتحاد"، حيث تم توقيع دستور الدولة عام 1971، وأيضاً يمكنكم التعرف إلى تاريخ دبي في متحف "ساروق الحديد"، الذي يضيف كثيراً إلى المشهد التاريخي والثقافي، ويروي حكاية واحد من أهم المواقع الأثرية المكتشفة في دولة الإمارات وأكثرها غموضاً حتى الآن.

ويحتوي المتحف على مصنوعات يدوية مستخرجة، كما يضم عروضاً تفاعلية حول أهم الاكتشافات الأثرية في الموقع.

ويمكنك التعرف في حي الفهيدي التاريخي، عبر موقع "دبي 360 درجة"، إلى نمط الحياة التقليدية الذي كان سائداً في دبي منذ منتصف القرن الـ19 وحتى سبعينات القرن الـ20، حيث المباني ذات البراجيل الشامخة المشيّدة بمواد البناء التقليدية من الحجر المرجاني، والجص، وخشب الساج، وخشب الشندل، وسعف وجذوع النخل، والمتراصة بشكل تلقائي تفصل بينها الأزقة والسكيك والساحات العامة، التي تضفي على الحي تنوعاً جمالياً طبيعياً.

أما "برج العرب" فيعدّ أحد أشهر المعالم السياحية في العالم، إذ تم بناء الفندق على جزيرة مثلثة الشكل، وصُمّم على شكل شراع يرتفع 321 متراً فوق سطح البحر، ويوفر إطلالات بانورامية رائعة.

ويضم "برج العرب" مجموعة من المطاعم الفاخرة، كما يقدّم لزواره أفخم الخدمات لا حدود للرفاهية، فهو أحد أفخر الفنادق في العالم، بفضل تصاميمه الداخلية المصنوعة من الذهب، وأجنحته الفندقية الفاخرة ومطاعمه الراقية.

ويتيح موقع "دبي 360 درجة" زيارة برج خليفة، الذي يقع وسط أفخم كيلومتر مربع في العالم بوسط مدينة دبي، ويوصف بأنه "قلب العالم الحاضر"، حيث يضم مرافق عالمية المستوى من مرافق تجارية ووحدات سكنية وفنادق ومرافق ترفيهية ومراكز تسوّق في مساحات خضراء مفتوحة، تتوزع فيها البحيرات والمرافق المائية المتميزة الأخرى.

وإن كنت ترغب في اكتشاف أحد أكبر أحواض "الأكواريوم" وأجملها في العالم، لا تفوّت زيارة "دبي أكواريوم"، الذي تبلغ سعته 10 ملايين لتر من الماء، ويضم أكثر من 33 ألف كائن بحري، وما عليك إلا أن تتجوّل في النفق الممتد على طول 48 متراً وسط "الأكواريوم".



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي