إصابة وزير الصحة الإسرائيلي وزوجته بكورونا.. حجر صحي لمن تواصل معهما، وحالات جديدة في الجيش

2020-04-02 | منذ 7 شهر

أعلن يعقوب ليتسمان، وزير الصحة الإسرائيلي، في ساعة مبكرة من فجر الخميس 2 أبريل/نيسان 2020، أنه وزوجته مصابان بفيروس كورونا المستجد.

وقال مكتب ليتسمان، في بيان له نشرته وسائل إعلام محلية، إن الوزير وزوجته بحالة صحية جيدة، وسيدخلان الحجر الصحي في المنزل، وفقاً لإرشادات وزارة الصحة.

كما أشار المكتب إلى أن “الوزارة ستخضع من تواصل مع ليتسمان وزوجته خلال الأسبوعين الماضيين أيضاً للعزل، من بينهم رئيس مجلس الأمن القومي، ومدير عام وزارة الصحة، ومسؤولون آخرون”.

إصابات في الجيش الإسرائيلي

يأتي هذا في وقت أعلن فيه الجيش الإسرائيلي ارتفاع إصابات كورونا إلى 97 بعد تسجيل 13 حالة جديدة، وأضاف الجيش، في بيان له، أن “جميع الجنود المصابين بكورونا في حالة جيدة”.

كما لفت إلى أن “هناك 3023 جندياً في الحجر الصحي للاشتباه في إصابتهم بالفيروس”.

في وقت سابق من مساء الأربعاء، نشر الموقع الإلكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية صوراً تكشف عن تكدس شديد للجنود في معسكر “شفتا” التابع لسلاح المدفعية في النقب (جنوب).

كما تُظهر الصور عشرات الجنود يقفون بجوار بعضهم البعض، دون اتباع تعليمات وزارة الصحة الخاصة بالحفاظ على مسافة مترين بين كل شخص وآخر، للحيلولة دون تفشي الجائحة.

رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي بعث في وقت سابق برسالة إلى قادة الجيش، تطرق فيها لصور بثتها وسائل إعلام إسرائيلية مؤخراً تكشف زحاماً شديداً بين الجنود في بعض القواعد.

قال كوخافي: “ذلك يعد إهمالاً ويعرض صحة الجنود للخطر”، بحسب “يديعوت أحرونوت”.

والثلاثاء، أعلن رئيس الأركان الإسرائيلي دخوله الحجر الصحي، بعد مشاركته في جلسة، تواجد فيها مصاب بكورونا، قبل أن تُظهر نتائج فحصه الأربعاء عدم إصابته بالفيروس.

تعليمات جديدة للحد من انتشار الفيروس

في سياق متصل، أعلن رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، مساء الأربعاء، تعليمات جديدة للإسرائيليين للحد من انتشار الفيروس، بينها عدم الخروج من المنازل بدون ارتداء الكمامة، بحسب قناة “كان” الرسمية.

لكن “الحريديم” يرفضون الالتزام

أما اليهود المتدينون (الحريديم) فرفضوا التدابير المتعلقة بمكافحة فيروس كورونا، كما اشتبكوا مع عناصر الشرطة ووصفوهم في الهتافات بـ “النازيين”. وكانت حكومة تل أبيب قد أمرت الإسرائيليين بعدم الخروج من منازلهم إلا عند الضرورة وأغلقت المعابد اليهودية ومنعت الصلاة فيها بشكل جماعي.

كما سجلت إسرائيل خلال الـ24 ساعة الأخيرة 734 إصابة جديدة ليرتفع الإجمالي إلى 6092 إصابة بينهم 95 في حالة حرجة، و26 وفاة.

آخر تطورات الفيروس

وحتى مساء الأربعاء، أصاب كورونا قرابة 927 ألفاً حول العالم، توفي منهم أكثر من 46 ألفاً، فيما تعافى حوالي 193 ألفاً.

فيما تتصدر إيطاليا دول العالم في وفيات كورونا، تليها إسبانيا، لكنها تحل ثانية بعد الولايات المتحدة في إجمالي عدد الإصابات.

وأجبر انتشار الفيروس دولاً عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وفرض حظر التجول، وتعطيل الدراسة، وإلغاء فعاليات عدة، ومنع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس، والمطاعم والمقاهي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي