فجر الثلاثاء.. زحل والمريخ يزينان سماء الوطن العربي

2020-03-30 | منذ 6 شهر

تشهد سماء الوطن العربي ظاهرة فلكية بديعة، يمكنك أن تشاهدها بعينيك المجردتين بعد فجر يوم الثلاثاء الموافق 31 مارس/آذار وإلى شروق الشمس، حيث يقف كوكب المريخ إلى جوار كوكب زحل في السماء، وأعلاهما يمكن أن تلاحظ كوكب المشتري أيضا.

وبشكل عام، فإن الكواكب تظهر في سماء الليل لامعة كالنجوم، لأنها تعكس ضوء الشمس مثلما يفعل القمر، وبعضها مثل المريخ وزحل والمشتري والزهرة وعطارد يظهر للعينين المجردتين، أما الكواكب الأخرى مثل أورانوس ونبتون فهي بعيدة جدا عنا، لذلك لا نتمكن من رؤيتها بالعينين المجردتين.

كيف أراهما؟

كل ما يتطلبه الأمر هو أن تخرج إلى الشرفة أو سطح المنزل فجر يوم 31 مارس/آذار، لتبحث في الأفق الشرقي عن ثلاثة أجرام لامعة تصنع معا مثلثا واضحا، قاعدته تكون المريخ وزحل القريبين جدا من بعضهما، وبالأعلى -بشكل مائل قليلا- ستلتقي عيناك بكوكب المشتري.

في السماء، يظهر كوكب المريخ بلون أحمر واضح، أما كوكب زحل فيظهر بنفس اللمعان تقريبا ويكون مائلا للون الأصفر، وكوكب المشتري يظهر باللون الأبيض، ويكون ألمع الثلاثة بفارق واضح.

رحلات الكواكب

خلال مارس/آذار، كان كوكب المريخ يتحرك للأسفل ناحية الأفق مارا إلى جوار المشتري فجر 21 مارس/آذار، ثم تحرك ناحية زحل، وفي يوم 31 مارس/آذار سيكون في أقرب مسافة بينه وبين زحل، حيث يقفان على مسافة أقل من درجة قوسية واحدة، يشبه ذلك أن تمد ذراعك للأمام وترفع أحد أصابعك فتجد أنه يغطي الكوكبين معا.

أما خلال أبريل/نيسان، فإن المريخ سيبتعد تدريجيا عن زحل والمشتري بينما يرتفعان في السماء يوما بعد يوم، ويمكن أن تلاحظ ذلك بعينيك إذا خرجت لتأمل السماء الشرقية بعد الفجر في أي من أيام شهر أبريل.

وتتحرك الكواكب في السماء بين النجوم بسبب مداراتها حول الشمس، وكلما كان الكوكب قريبا من الأرض -مثل المريخ- كانت حركاته واضحة، أما بالنسبة لكوكب زحل على سبيل المثال فإننا يمكننا ملاحظة تحركاته بين النجوم ببطء شديد لأنه يقطع مسافة قصيرة جدا بين النجوم كل عام.

سماء العزل الاجتماعي

أما إذا قررت استخدام تلسكوب صغير لتأمل كل من تلك الكواكب الثلاثة، فلا بد أن المشهد سيكون مثيرا للانتباه، فالمريخ سيظهر مثل كرة حمراء صغيرة غير واضحة الملامح، أما زحل فيظهر واضحا وساحرا بحلقاته المميزة.

وبالنسبة للمشتري، فإن ما يميزه في تلسكوب صغير هو الأقمار الأربعة الغاليلية التي تحيط به، وتظهر إلى جواره كنقاط بيضاء صغيرة، أما الكوكب نفسه فيكون مائلا قليلا للون القمحي، ويظهر أكبر من المريخ والمشتري بفارق واضح.

تطبق كل دول الوطن العربي حاليا إجراءات عزل اجتماعي حازمة لتجنب تفشي جائحة "كوفيد-19" بين مواطنيها، وذلك يتطلب أن تمكث في المنزل فترات طويلة، لذلك فإن متابعة مشهد سماوي بسيط كهذا ولو لعشر دقائق فقط، يمكن أن يعطيك بعض الهدوء والتسلية في هذه الأجواء.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي