اكتشاف يسمح بالحصول على صور أكثر دقة للثقوب السوداء

2020-03-24 | منذ 6 شهر

تمكن علماء في جامعة هارفرد الأميركية، من إيجاد طريقة لإنتاج صور أكثر وضوحا للثقوب السوداء مقارنة بالصور الباهتة المتوفرة حاليا.

وكان التحالف الدولي للعلماء الذي يدير تلسكوب "إيفنت هورايزون"، قد كشف العام الماضي، عن أول صورة لظل الثقب الأسود، إلا أن الطريقة الجديدة ستكون أكثر دقة، بحسب موقع "ذا برينت".

وكشف الباحثون في الدراسة الجديدة عن عمليات حسابية للتحقق من وجود جسم داخلي معقد التفاصيل داخل صور الثقب الأسود، بالاعتماد على الضوء المنحني بفعل قوة الجاذبية الهائلة الذي يظهر في الصورة.

تحوي صورة الثقب الأسود مجموعة من الحلقات، قطر كل منها متشابه تقريبا، لكنها تزداد حدة لأن الضوء يدور داخل الثقب الأسود عدة مرات قبل أن يصل عين الناظرين إليه.

وبالإضافة إلى الصور التي ستكون أعلى من حيث الجودة، سيتمكن العلماء أيضا من استخدام نفس البيانات لتحديد مدى سرعة دوران الثقب الأسود.

ويعد ما يعرف بأفق الثقب الأسود، أحد أعنف الأماكن في الكون، فهي نقطة اللا عودة فبعدها يتم ابتلاع أي شيء من النجوم والكواكب إلى الغازات والغبار وكل أشكال الإشعاع الكهرومغناطيسي بما في ذلك الضوء.

وتتعدد أحجام الثقوب السوداء وتتشكل عند انهيار نجوم هائلة في نهاية دورة حياتها. وقد تندمج الثقوب السوداء مع ثقوب أخرى.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي