وكالة الفضاء الروسية تجلي موظفيها من قاعدة "كورو" خوفا من كورونا

2020-03-18 | منذ 6 شهر

أعلن المكتب الصحفي لوكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس"، الأربعاء 18 مارس 2020، أن الوكالة تخطط لإجلاء جميع موظفيها من قاعدة كورو الفضائية (أمريكا الجنوبية) بسبب جائحة فيروس "كورونا".

وقال متحدث باسم المكتب الصحفي لـ"روسكوسموس"، في تصريح نقلته وكالة "سبوتنيك": "الآن يقوم موظفو مؤسسات قطاع الصواريخ والصناعة الروسية في مركز غيانا الفضائي (محطة فضائية أوروبية تقع بالقرب من بلدة كورو فى غيانا الفرنسية) بأعمال تتعلق بمجمع إطلاق مركبة الإطلاق "سويوز - إس تي". وبعد الانتهاء من جميع الأعمال، سيتم نـقل جميع المتخصصين إلى روسيا برحلة مستأجرة".

وفى وقت سابق، ألغت "روسكوسموس" جميع الاتصالات الدولية ورحلات العمل لموظفيها إلى أجل غير مسمى. وتم تعليق جميع أنشطة الإطلاق في كورو.

في المجموع، هناك نحو 300 موظف روسي في القاعدة الفضائية.

وكان الموظفون يعدون مركبة إطلاق من طراز "سويوز – إس تي -أي" والتي ستحمل القمر الصناعي "فالكون آي-2" الإماراتي. وسيكون عليهم تجميع الصاروخ ووحدة التسريع "فريغات".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي