البنتاغون يعلن تخفيض القوات الأمريكية في أفغانستان لـ8600 جندي خلال 135 يوما

2020-03-09 | منذ 6 شهر

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" أن الولايات المتحدة تؤكد البدء في سحب قواتها من أفغانستان لتصبح 8600 جندي خلال 135 يوما.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، الاثنين 9 مارس 2020، أنها بدأت السحب المشروط لقواتها من أفغانستان لتصل إلى 8600 جندي، مشيرة إلى أن عملية السحب ستجري خلال فترة 135 يوما.

وذكر بيان صادر عن القوات الأمريكية في أفغانستان الاثنين أنه "وفقا للاتفاق بين الولايات المتحدة والجمهورية الإسلامية الأفغانية، فإن الولايات المتحدة بدأت الانسحاب المشروط لقواتها، لتصل إلى 8600 جندي خلال 135 يوما".

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الشهر الماضي، أن الولايات المتحدة ستبدأ في سحب قواتها من أفغانستان، كجزء من اتفاق السلام مع حركة "طالبان"، الذي شارك فيه رئيس مكتبها السياسي الملا عبد الغني برادر، وعن الولايات المتحدة مبعوثها للمصالحة الأفغانية، زلماي خليل زاد.

وينص الاتفاق الذي نشرته السفارة الأمريكية في كابول على أن تتعهد طالبان بقطع العلاقات مع تنظيم "القاعدة" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) ومواصلة الحرب على تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) وانسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان خلال 14 شهرا.

وينص الاتفاق على تقليص الولايات المتحدة وحلفائها والتحالف لقواتهم إلى 8600 فرد خلال 135 يوما "بشكل متناسب"، فضلا عن سحب الولايات المتحدة، وحلفائها والتحالف لكافة قواتهم من 5 قواعد عسكرية.

كما ينص على أنه في ظل التزام وتنفيذ "الإمارة الإسلامية" لواجباتها ضمن الاتفاق، يتم الانسحاب بشكل كامل من أفغانستان بمرور التسعة أشهر ونصف المتبقية.

ومن شأن الاتفاق أن ينهي أطول حرب شهدتها أفغانستان لأكثر من 18 عاما، راح ضحيتها آلاف المدنيين بفعل الصراع بين طالبان من جهة، والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى.

وبحسب تقارير إخبارية وأممية، تسيطر طالبان على نحو 59 وحدة إدارية من إجمالي 407 وحدات تتشكل منها أفغانستان.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي