هذه دورة حياة كورونا داخل الجسم.. كيف يتسبب بالوفاة؟

2020-03-01 | منذ 3 شهر

القاهرة -  أشرف عبدالحميد - بعد تزايد عدد الوفيات في عدة دول بالعالم بعد تفشي فيروس كورونا، كان هناك سؤال وهو كيف يتغلغل داخل جسم الإنسان وكيف يحدث الوفاة؟

الدكتور أحمد شاهين أستاذ علم الفيروسات بكلية الطب جامعة الزقازيق في مصر كشف عن مراحل دورة وحياة الفيروس داخل جسم الإنسان، وحتى تسببه في حدوث الوفاة.

الرئتان الهدف

ويقول إن الفيروس وبمجرد أن يتسلل للجسم عبر الأنسجة المبطنة للأنف ومنها إلى مجرى الدم، يركز هدفه على الوصول للرئتين والجهاز التنفسي، حيث يلتصق بأنسجة الحويصلات الهوائية التي تقوم بمهمة نقل الأوكسجين من الهواء المستنشق عبر الأنف إلى الدم، ومنه إلى باقي أعضاء الجسم وأجهزته الحيوية.

ويضيف أنه بعد التصاق الفيروس بالخلايا الحية للحويصلات الهوائية، يتفاعل بروتين الفيروس مع بروتين خلايا الحويصلات، ويتكاثر ليكوّن عددا آخر من الخلايا الفيروسية تبدأ في الانتشار والتغلغل داخل الحويصلات الهوائية مما يعيقها عن تأدية عملها.

معركة مناعية

ويتابع أستاذ علم الفيروسات شرح مراحل ودورة حياة كورونا داخل جسم الإنسان ويقول إن الجهاز المناعي للجسم يبدأ في التحرك حيث تهاجم كرات الدم البيضاء الخلايا الفيروسية التي بدأت في الانتشار والتغلغل، وتنشب معركة شرسة بينهما، وحسب قوة مناعة المصاب تحسم المعركة لصالح الطرف الأقوى، مضيفا أنه في حالة انتصار الجهاز المناعي يتم تآكل الفيروس والتهامه وطرد نفاياته عبر الدم إلى الكلى ومنها للبول، وطرد ما بقي حيا منه عبر السعال أو العطس ليخرج للهواء الطلق باحثا عن بيئة أخرى حاضنة ومصابين جدد.

ويكشف الخبير المصري عن أنه في حالة فوز الفيروس وانتصاره على الجهاز المناعي يبدأ الجسم في معركته الأخيرة للمقاومة حيث ترتفع درجة حرارته لمحاولة وقف انتشار الفيروس الذي يحتاج لدرجة حرارة معينة للتكاثر وتشكيل خلايا فيروسية جديدة، وفي حالة انهيار المناعة تماما يلتصق البروتين الخاص بالفيروس ببروتين الحويصلات الهوائية ويسبب تلفها لتمتلئ بالماء، ثم يصيب أنسجة الرئة ويسبب التهابها ويشل الجهاز التنفسي حتى يتوقف عن العمل تماما ومن ثم تحدث الوفاة.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي