وجبة عشاء مع زوجته في موسكو تقود نتنياهو لاتهام جديد

2020-02-28 | منذ 8 شهر

كشفت صحيفة عبرية النقاب عن قضية جديدة تضاف إلى قضايا وملفات فساد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو.

وأفادت صحيفة "معاريف"، مساء أمس الخميس، بأن نير حفيتس، المستشار الإعلامي السابق لنتنياهو، قدم شهادة للشرطة الإسرائيلية حول تناول رئيس الوزراء وزوجته العشاء في أحد مطاعم موسكو، بتكلفة وصلت إلى 24 ألف دولار.

وذكرت الصحيفة أن وجبة العشاء كانت في شهر فبراير/شباط 2010، خلال زيارة نتنياهو وزوجته إلى موسكو، حيث تناولا وجبة عشاء وطلبا "سيجار" و"نبيذ" من النوع الفاخر، وصل تكلفة هذه الوجبة إلى 24 ألف دولار كاملة.

وأكد نير حيفيتس، المستشار الإعلامي السابق لنتنياهو في شهادته، أن جيل شيفر رئيس العلاقات الخارجية في مكتب نتنياهو سابقا، أبلغه بتلك الواقعة، موضحا أن نتنياهو نقل الفاتورة لرجل أعمال ملياردير كان يجلس بالقرب منهما من أجل دفعها.ونقلت الصحيفة العبرية على لسان أحد أعضاء الحزب الحاكم "الليكود"، تعليقا على واقعة العشاء الفاخر، أنها قصة وهمية أخرى، الهدف منها إيذاء نتنياهو قبل الانتخابات.

يشار إلى أن إسرائيل ستجري يوم الاثنين المقبل انتخابات للكنيست، وهي الانتخابات رقم 23 في تاريخها، يتنافس فيها نتنياهو أمام غريمه، الجنرال بيني غانتس، رئيس حزب "أزرق أبيض"، وذلك بعد فشل كل منهما في تشكيل ائتلاف حكومي خلال العام الماضي، كل على حدى.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي