“خير الناس أنفعهم للناس”.. حديث ينتشر بقوة بين مسلمي إيطاليا، وحملات لجمع تبرعات للمناطق الأكثر تضرراً من كورونا

2020-02-27 | منذ 4 شهر

بدأ الحديث النبوي: “خير الناس أنفعهم للناس” ينتشر بقوة على أفواه المسلمين في إيطاليا، كما أن الجالية الإسلامية في البلاد تعمل على جمع أموال التبرعات؛ لمساعدة المناطق الأكثر تضرراً بفيروس كورونا، وفق تقرير لصحيفة La Repubblica الإيطالية.

جمع التبرعات لمواجهة حالات الطوارئ
عند بدء الحملة قال اتحاد الهيئات الإسلامية في إيطاليا (UCOII)، والذي يُعَدُّ من أكثر المنظمات تمثيلاً للمسلمين المقيمين بالبلاد، في بيانٍ له: “نجمع التبرعات لفيروس كورونا الطارئ؛ من أجل توفير أقنعة في مناطق تفشي المرض. يدعو الاتحاد جميع المراكز الإسلامية والمساجد والأفراد إلى المشاركة بشكلٍ فعَّال في مواجهة حالة الطوارئ معاً”.

مبادئ التكافل الإسلامي
كتب الاتحاد: “تمرُّ بلادنا بحالة طوارئ خطيرة هذه الأيام؛ إثر انتشار فيروس كورونا في عديد من المناطق. ونظراً إلى نقص الأقنعة الطبية التي تساعد في الحدّ من الانتشار السريع للفيروس، وهو ما يجعلها ضرورية في الوقت الحالي بالمناطق المُهدّدة، وكذلك للقدرة على الاستفادة من الرعاية الضرورية، يُطبِّق اتحاد الهيئات الإسلامية في إيطاليا مبادئ التكافل الإسلامي، ويدعو جميع المجتمعات الإسلامية الإيطالية إلى المشاركة في توفير إمداداتٍ من الأقنعة والأدوات الضرورية لمواجهة حالة الطوارئ الجارية”.

الوصية النبوية
تابع البيان: “ستُتاح جميع الأدوات المُقرَّر شراؤها مجاناً للمواطنين عن طريق المجتمعات المحلية وبالتنسيق مع السلطات المحلية في المناطق المُهدَّدة، وستُتاح كذلك للمؤسسات الطبية التي تحتاجها. هذه الدعوة مفتوحة للأفراد المؤمنين والمواطنين من خلال القنوات الموضّحة في البيان وعلى الموقع الإلكتروني. واستشهاداً بالحديث النبوي، يناشد اتحاد الهيئات الإسلامية في إيطاليا الشعور العميق بالمواطنة والإيمان والذي يجب أن يحث كل فرد في مجتمعه على المساهمة لتحقيق الصالح العام”.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي