السودان يجري تحقيقا في استخدام العنف ضد محتجين بالخرطوم

2020-02-23 | منذ 1 شهر

أعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك أنه قرر تشكيل لجنة تحقيق عليا للتحقيق في المواجهات بين الشرطة ومتظاهرين خرجوا خلال اليومين الماضيين تنديدا بإقالة ضباط في الجيش محسوبين على الثورة الشعبية.

وذكر حمدوك أن اللجنة ستُقدم تقريرها في أجل أقصاه سبعة أيام، وأشار إلى أن الاحتجاجات تخللها استخدام مفرط للقوة ضد المتظاهرين.

وقال حمدوك في كلمة تلفزيونية "قررت تشكيل لجنة تحقيق في الأحداث التي جرت يومي 20 و21 فبراير/شباط 2020"، وأضاف أن النائب العام سيرأس اللجنة وسيتم إصدار تقرير نهائي خلال سبعة أيام.

واستخدمت قوات الأمن السودانية يوم الخميس قنابل الغاز والعصي لتفريق آلاف المحتجين الذين احتشدوا للمطالبة بإعادة ضباط بالجيش لوظائفهم بعد إقالتهم الأسبوع الماضي لرفضهم التصدي لمظاهرات ضد الرئيس السابق عمر البشير حسبما قال شهود.

وذكرت لجنة أطباء مرتبطة بالمعارضة في بيان إن 17 شخصا على الأقل أصيبوا في الاشتباكات.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي