قد تكون “خرافات” آبائنا حقيقية.. لمحبي الكوميديا والفانتازيا شاهدوا Big Fish

2020-02-14 | منذ 9 شهر

قد يحكي لنا آباؤنا حكاياتٍ لا نصدّق أنّها حصلت لهم، ويجعلنا ذلك مستائين منهم طوال الوقت، في هذا الفيلم يسعى الابن الذي كان على علاقةٍ سيئة بوالده لأن يعرف بعد وفاته بسبب السرطان الحقيقة في كلّ القصص التي رواها له عن حياته، عن إنجازاته، وعن مغامراته، وعن الأماكن التي زارها، ما هي الحقيقية وما هي الكاذبة، أو ما هي “الخيالية”؟

 

هل خطر لنا للحظة أن نتخيّل أنّ هذه الحكايات صادقة؟ ربّما زاد عليها بعض التفاصيل هنا أو هناك لتكون القصّة أفضل، لكن قد تكون القصة حقيقيّة من البداية، لكنّ مشكلاتنا مع الآباء قد تجعلنا أكثر قابلية لعدم التصديق، كما يمكن ألا نصدّق بعض القصص الاستثنائية التي حدثت لأنّها مختلفة عمّا اعتدنا سماعه ومشاهدته.

الفيلم من إنتاج 2003، وقد حاز على تقييم 8 على موقع IMDB، وعلى تقييم 89% على موقع Rotten Tomatoes.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي