سياحةمدنلقمة هنيةتعليمأحداث وتواريخحياة

بأكثر من 600 مليون دولار.. شاهد يخت بيل غيتس الذي يعمل بالهيدروجين السائل

2020-02-09 | منذ 2 شهر

ذكرت صحيفة صنداي تلغراف البريطانية أن بيل غيتس، الشريك المؤسس لشركة مايكروسوفت، أصبح أول من يشترى يختا ضخما يعمل بالهيدروجين، بقيمة 645 مليون دولار، وبحسب الصحيفة من المتوقع أن يصبح اليخت جاهزا للاستخدام في عام 2024، في أحدث إشارة على اهتمام غيتس بالوقود البديل.

ووفق الصحيفة، فإن اليخت سوف تصنعه شركة فيدشب الهولندية المتخصصة في مجال تصنيع اليخوت المتميزة.

ويبلغ طول اليخت 112 مترا، وقد نشر التصميم الخاص به العام الماضي في معرض موناكو لليخوت.

تم تطوير اليخت العملاق ليعمل بالكامل بالطاقة الهيدروجينية السائلة، بحيث يحول الهيدروجين المسال -المخزن عند درجة حرارة -253 درجة مئوية في خزانين معزولين بسعة 28 طنا- إلى طاقة كهربائية عن طريق خلايا وقود غشاء التبادل البروتوني (PEM) وتستخدم لتوفير الطاقة للدفع، فضلا عن النظام الإضافي والخدمات الفندقية.

وتعمل البطاريات على تخزين الكهرباء المولدة لضمان تلبية متطلبات الطاقة دائما. والنتيجة هي إبحار شبه خال من الضوضاء يتميز بسرعة قصوى تصل إلى 17 عقدة، وسرعة إبحار تتراوح من 10 إلى 12 عقدة.

وقال مصمم اليخت "كان التحدي الذي يواجهنا هو عمل خلايا الهيدروجين السائل والوقود بكامل طاقتها في يخت فائق حقيقي لا يمثل رائدا في التكنولوجيا فحسب، بل أيضا في التصميم والجماليات".

وحاليا يصنف غيتس، الذي شارك في تأسيس شركة ميكروسوفت، ثاني أغنى رجل في العالم، وهو ممارس منتظم لقيادة اليخوت الفاخرة أثناء إجازاته، إلا أنه لم يسبق له امتلاك يخت خاص به وكان يكتفى باستئجار اليخوت خلال رحلاته الصيفية حول البحر الأبيض المتوسط.

 

كما أن يخت غيتس الجديد لن يرقى إلى فخامة أكبر يخوت المتعة في العالم، مثل "إكلبس" البالغ طوله 163 مترا المملوك للثري رومان أبراموفيتش، مالك نادي تشيلسي لكرة القدم.

ورغم ذلك، تقول الصحيفة إن غيتس سيتفوق على الأثرياء الآخرين باعتباره أول مالك ليخت يعمل بالطاقة الهيدروجينية في العالم.

في الواقع، اليخت الجديد لا ينقصه التميز عندما يتعلق الأمر بالجماليات أيضا. في الخارج تتدفق الخطوط المنحنية عبر مجموعة مكونة من خمسة طوابق مصممة لجعل الضيوف أقرب ما يمكن من المياه، ويحتوي سطح السفينة الخلفي على درج مغطى بالماء، مما يمكّنك من الاسترخاء في اتجاه المحيط، بينما يمتزج المسبح الواسع مع المحيط.

وفي الوقت نفسه، تتسع المساحة الداخلية الواسعة لـ14 ضيفا و31 من أفراد الطاقم، مع جناح فاخر لكبار الزوار بطول 50 قدما، يشغل النصف الأمامي من السطح العلوي.

وتشمل ميزات اليخت مرصدا فريدا بزاوية 360 درجة حيث يمكن للضيوف الاستمتاع بالمناظر البحرية، ومركزا صحيا داخليا للعناية بالصحة مع غرفة للتدليك المائي ومساحة لليوغا وصالة تمرين.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي