بيلوسي تنتقد تبرئة ترامب

2020-02-06 | منذ 7 شهر

انتقدت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، تبرئة الرئيس مؤكدة إنه يبقى "تهديدًا للديمقراطية الأمريكية".

ورأت بيلوسي أن "الرئيس يمثل تهديدًا مستمرًا للديمقراطية الأمريكية، بإصراره على أنه فوق القانون وأن بإمكانه إفساد الانتخابات إذا أراد ذلك".

وأقر مجلس الشيوخ الأمريكي، الأربعاء 5 فبراير 2020، بتبرئة ترامب من تهمتي "إساءة استخدام السلطة" و"عرقلة عمل الكونغرس"، حيث أعطى المجلس 52 صوتا لصالح ترامب على التهمة الأولى مقابل 48 صوتا يرون أن الرئيس مذنب، أما بالنسبة للتهمة الثانية صوت 53 عضوا بتبرئة ترامب، بحسب صحيفة "واشنطن بوست".

وفي الجمعة الماضية، اتهمت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، مجلس الشيوخ بالتستر على الرئيس دونالد ترامب بعد أن رفض السيناتورات استدعاء شهود أو عرض وثائق جديدة في محاكمة الرئيس.

وقالت بيلوسي، في بيان لها: "تصويت الجمهوريين في مجلس الشيوخ ضد استدعاء الشهود وعرض وثائق مقنعة في إطار إجراءات المساءلة يجعلهم شركاء في التستر على الرئيس".

ورفض مجلس الشيوخ الأمريكي الجمعة الماضية، استدعاء شهود أو عرض وثائق جديدة في المحاكمة الجارية للرئيس ترامب، ممهدا بذلك الطريق أمام إجراء تصويت نهائي، مساء الأربعاء، يبرئ خلاله الرئيس.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي