لاعب برازيلي محكوم عليه بالسجن 20 عاماً يقترب من الانضمام لفريق جديد

2020-01-21 | منذ 1 سنة

ينتظر حارس المرمى البرازيلي، برونو فرنانديز، المحكوم عليه بالسجن لعشرين عاما في قضية قتل رفيقته، الانضمام لأحد الأندية في البرازيل عقب حصوله على تصريح قضائي.

وكان صاحب الـ25 عاما قد انضم لفريق بوسوس دي كالداس في ولاية ميناس جيرياس، قبل أن يتم فسخ التعاقد لصعوبة تواجده مع الفريق بسبب الإجراءات القضائية.

وتم اعتقال الحارس والقائد السابق لنادي فلامنغو في عام 2010، وحكم عليه بالسجن بعد اعترافه بخنق رفيقته السابقة أليزا ساموديو بمساعدة أصدقائه، وتقطيع جثتها وتقديم أجزاء منها كطعام للكلاب.

وكانت ساموديو تطالب اللاعب بنفقة لابنها، قبل أن تختفي في 2010 في قضية هزت البرازيل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي