الشعباني في قفص الاتهام

2019-12-16 | منذ 1 سنة

سلطت وسائل الإعلام التونسية الضوء على سقوط الترجي الرياضي في فخ الخسارة أمام الهلال السعودي بهدف دون رد، في ربع نهائي كأس العالم للأندية المقامة حاليا في قطر.

وشكلت هزيمة الترجي خيبة كبرى في الشارع الرياضي التونسي خصوصا وأنها المرة الثالثة التي يعجز فيها فريق باب سويقة عن التأهل إلى المربع الذهبي للمونديال وللمرة الثالثة يودع على يد فريق عربي. وأكدت الصحف التونسية أن الترجي لم يقدم أمام الفريق السعودي المباراة التي كان ينتظرها منه الجميع، فعنونت جريدة الشروق “مردود مخيب للآمال.. والشعباني في قفص الاتهام”.

من جانبه أكد المدير الفني للترجي الرياضي التونسي معين الشعباني أن هزيمة فريقه أمام الهلال السعودي ستمكن الفريق من كسب المزيد من الخبرة.

وقال الشعباني في تصريحات صحافية “المباراة كانت تكتيكية بالأساس لم تكن فيها العديد من الفرص، نحن راهنا على اللعب الجماعي لأننا لا نملك قيمة لاعبي الهلال من ناحية المهارات الفردية، وذلك لا ينقص من قيمة نجوم الترجي الذين طالما أسعدونا بإنجازات عديدة”.

وتابع “في مونديال العام الماضي انهزمنا في المباراة الأولى لكننا فزنا في الثانية وبعد 4 أشهر توجنا بلقب دوري أبطال أفريقيا للمرة الثانية على التوالي، نعترف بأن هناك نواقص وعلينا أن نتداركها وسنحرص على أن ننهي المونديال في المركز الخامس”.

وأنهى حديثه “ما زالت أمامنا العديد من الاستحقاقات كدوري أبطال أفريقيا وكأس السوبر الأفريقي والسوبر التونسي والدوري التونسي والكأس المحلي، وعلينا أن نركز عليها جميعا”.

وفي سياق متصل بدأ فريق السد التجهيز وبكل قوة لمواجهته أمام الترجي التونسي، والتي ستقام الثلاثاء على ملعب خليفة الدولي لتحديد المركزين الخامس والسادس في مونديال الأندية. وأدى الفريق تدريباته صباح الأحد على ملاعب التدريب بمشاركة جميع اللاعبين باستثناء سعد الشيب حارس المرمى والذي تعرض للإصابة في لقاء مونتيري المكسيكي في الدور ربع النهائي من البطولة.

وقاد التدريبات الإسباني تشافي هيرنانديز مدرب الفريق والذي طالب اللاعبين بالتجهيز جيدا للقاء الترجي لتقديم مستوى أفضل من مباراة مونتيري. هذا وخضع سعد الشيب حارس مرمى فريق السد للكشف الطبي لمعرفة مدة غيابه بسبب الإصابة التي تعرض لها في الكوع خلال لقاء مونتيري، ومدى إمكانية تواجده في لقاء الترجي.

وأرجع الدولي الجزائري، بغداد بونجاح، مهاجم السد القطري، خسارة فريقه أمام مونتيري إلى الأخطاء التي وقع فيها أصحاب الأرض. وشدد على الاستفادة التي حققها السد، من المشاركة في بطولة العالم للأندية، مبرزا أنه واجه فرقا قوية في المسابقة، خاصة ممثل المكسيك، وكذلك المنافس القادم، الترجي التونسي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي