ابتكار دمى تساعد الأطفال على التعافي من الصدمات

2019-12-09 | منذ 12 شهر

طورت الفائزة بجائزة تصميم الدمى لعام 2019، المصممة العالمية يارا نوسبويم، مجموعة من الألعاب، التي يمكن استخدامها في مساعدة الأطفال على التعافي من الصدمات.

ودمى "Alma - Therapy Dolls"، هي عبارة عن مجموعة من الدمى المجردة المصنوعة من خشب القيقب والبولي يوريثان المرن للاستخدام أثناء العلاج باللعب، وهي طريقة تحليل نفسي تستخدم غالبا مع الأطفال.

وعملت المصممة، بالتعاون مع 7 علماء على مدار العام لتطوير هذا النوع من الألعاب، لمساعدة الأطفال على التعبير عن مجموعة من المشاعر قد تظهر أثناء العلاج، بما في ذلك الخوف والألم والفراغ والحب والغضب والسلامة.

وكان الهدف من التصميم تسهيل اتصال الطفل بعالمه وتعزيز الشفاء من الصدمات، إذ أكدت المصممة أن الألعاب التي جرى تصميمها أداة علاجية فعالة جدا.

واستخدمت نوسبويم مجموعة متنوعة من المواد والألوان والأشكال والقوام.

ووفقا لجمعية الإرشاد الأميركية فإن "العلاج باللعب موجود منذ وقت"، وأول استخدام مسجل كان في عام 1905.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي