40 ألف حالة وفاة بالحصبة غالبيتهم من الأطفال في 2018

2019-12-07 | منذ 6 شهر

قالت منظمة الصحة العالمية، إن مرض الحصبة أصاب ما يقارب من عشرة ملايين شخص عام 2018، وأودى بحياة نحو 140 ألفاً غالبيتهم أطفال مع حدوث حالات تفش مدمرة للمرض الفيروسي في أنحاء العالم.

وتابعت المنظمة وهي تستعرض أرقاما وصفها مديرها العام بأنها «إساءة»، قائلة إن أغلب الوفيات الناجمة عن الإصابة بالحصبة العام الماضي حدثت بين أطفال أعمارهم أقل من خمسة أعوام ولم يتلقوا التحصين اللازم منه، بحسب موقع "سكاي نيوز".

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ،تيدروس أدهانوم جيبريسوس ، " أن يتوفى أي طفل بسبب مرض يمكن تجنبه بالأمصال مثل الحصبة هو إساءة وفشل جماعي في حماية الأطفال الأكثر تعرضا للخطر في العالم".

وأشارت المنظمة إلى أن الصورة أسوأ هذا العام 2019، إذ تظهر بيانات مبدئية حتى نوفمبر الفائت، أن حالات الإصابة زادت بثلاثة أمثال مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

يشار إلى أن مرض الحصبة هو، بالأساس، التهاب في المسالك الهوائية التنفسية يسبّبه فيروس معدٍ جدا.

ومن بين الأعراض التي ترافق مرض الحصبة: السعال، الزكام، تهيّج العينين واحمرارهما، أوجاع في الحلق، ارتفاع درجة الحرارة وطفح بشكل بقع حمراء تظهر على الجلد.

وقد يكون داء الحصبة خطيرا جدا إلى درجة إنه قد يسبب الموت لدى الأطفال الصغار جدا.

وتشير التقديرات إلى إن نحو 30 - 40 مليون حالة من مرض الحصبة تحدث سنويا في مختلف أنحاء العالم، ونحو مليون شخص يموتون من جرّائه سنوياً.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي