مخاطر تتناول الأدوية بدون ماء

2019-10-29 | منذ 2 أسبوع

يعتاد بعض الأشخاص على تناول الأقراص والحبوب العلاجية دون الاهتمام بتناول المياه معها، معتمدين على لعاب الفم، دون إدراك أن المواظبة على هذه العادة قد تزيد من خطر الإصابة بمضاعفات خطيرة.

وأستعرض الدكتورعمر صبري، أستاذ مساعد بقسم العقاقير والنباتات الطبية بكلية الصيدلة جامعة القاهرة، بحسب "الكونسلتو" ، قائمة بالأدوية التي لا يمكن تناولها بدون شرب مياه، ومخاطر هذه العادة على الصحة العامة.

مخاطر تناول الأدوية بدون ماء

1- منع امتصاص الدواء

لا يستطيع جسم الإنسان امتصاص مكونات الدواء كاملة والاستفادة منه على أكمل وجه إذا قام المريض بتناوله دون الاهتمام بشرب المياه معه، الأمر الذي يتسبب في استغراق العلاج فترة طويلة.

لذلك يجب الحرص على شرب المياه عند تناول الأدوية، خاصةً المضادات الحيوية، لأنها تحتاج إلى الذوبان في كمية وفيرة من المياه عند وصولها إلى المعدة.

2- قرح المعدة

تصاب أغشية الجهاز الهضمي بالتهيج والالتهابات عند تناول الأدوية التي تحتوي على نسبة من مادة الكبريت التي تؤدي إلى الإصابة بقرح المعدة في حالة عدم تخفيفها بالمياه قبل وصولها إلى الأمعاء.

3- صعوبة البلع

الاعتياد على تناول الأدوية دون مياه قد يصيب المريء والبلعوم بالجروح والالتهابات، مما يؤدي إلى فقدان الوزن والإصابة بالأنيميا وسوء التغذية، لأن الشخص المصاب بمثل هذه المشكلة سيقلل من كميات الأطعمة التي يتناولها على مدار اليوم، وقد يمتنع عن الطعام بشكل نهائي، لتجنب الشعور بالآلام المصاحبة لعملية البلع.

4- حموضة المعدة

تتكون المعدة من حمض الهيدروكلوريك، وعند تناول أدوية حمضية -مثل الأسبرين- بدون مياه، يزداد هذا الحمض بالجهاز الهضمي ويبدأ في الارتجاع إلى المريء، مما يزيد من خطر الإصابة بالحموضة.

أدوية لا يمكن تناولها بدون ماء

هناك مجموعة من الأدوية التي تتطلب من المريض شرب كميات وفيرة من المياه تتراوح من كوبين إلى 3 أكواب، لأن تناولها بالاعتماد على لعاب الفم قد يؤدي إلى الإصابة بالأضرار السابقة، التي قد تصل إلى حد نزيف المعدة، ومن أبرز هذه العقاقير:

1- الأسبرين.

2- المضادات الحيوية.

3- أدوية التخسيس.

4- أدوية الفيتامينات.

5- المسكنات.



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي