الجيش الأمريكي يختبر "زلاجات صاروخية" تفوق سرعة الصوت

2019-09-14 | منذ 1 شهر

اختبرت القوات الأمريكية زلاجات الصواريخ في قاعدة هولوران الجوية في نيو مكسيكو، وانتشر مقطع مصور يظهر هذه الاختبارات.

القوات الأمريكية وعلى مسار بطول 10 أميال، قامت بتجربة الزلاجات الجديدة باستخدام مقذوف وصلت سرعته على الزلاجات لـ10617 كيلومترا في الساعة.

وفي بدايات القرن الحادي والعشرين عملت الولايات المتحدة الأمريكية على تطوير هذه الزلاجات بسرعة تفوق سرعة الصوت.

يذكر بأن هذا المسار موجود في القاعدة العسكرية منذ أكثر من نصف قرن وشهد اختبار العديد من المواد والتجارب العسكرية وأنواع من الذخيرة ومقاعد الطيارين والرؤوس الحربية.

ويسعى القائمون على هذه التجارب لمعرفة المزايا الفنية للأشياء التي تتم تجربتها على هذه السكك ومنها عدد من الصواريخ.

يذكر بأن البنتاغون يحاول الحصول على أسلحة تفوق سرعة الصوت، بحسب ما نقل موقع "ذا درايف".



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي