أمير الكويت يجري فحوصا طبية في مستشفى بأمريكا وتأجيل لقائه بترامب

الامة برس
2019-09-08 | منذ 1 سنة

أمير الكويت شخصية وسطية تحضى بإحترام الجميعقالت وسائل اعلام كويتية، الأحد 8سبتمبر2019، إن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح، دخل مستشفى في الولايات المتحدة لإجراء فحوصات طبية الأمر الذي دعا إلى تأجيل لقائه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي كان مقررا هذا الأسبوع في واشنطن.

وكان من المقرر أن يجتمع الشيخ صباح الأحمد الصباح مع ترامب يوم 12 سبتمبر أيلول. ويحكم الشيخ صباح الأحمد الكويت منذ عام 2006 ويدير سياستها الخارجية منذ أكثر من 50 عاما.

وقالت، نقلا عن مسؤول كبير في مكتب الأمير إن الاجتماع بين أمير البلاد والرئيس الأمريكي سيعقد في موعد لاحق. كانت الوكالة قالت الشهر الماضي إن الشيخ صباح الأحمد في حالة صحية جيدة بعد أن تعرض لانتكاسة صحية لم يتم الكشف عنها.

وعقد أمير الكويت اجتماعات علنية مع أعضاء من مجلس وزرائه في الكويت قبل سفره إلى الولايات المتحدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي