ايرانتركيابنغلاديشباكستانإندونيسياماليزيانيجيرياافغانستان
المسلمون الفلبينيون يحققون نصرهم الغالي بعد عشرات الاف من الشهداء

الفلبين ترضخ لمطالب مسلميها وتمنحهم حكماً ذاتياً بعد اربعين عاما من الثورة ضد مانيلا

خدمة شبكة الأمة برس الأخبارية
2012-10-07 | منذ 7 سنة

مانيلا - اعلن الرئيس الفلبيني بنينو اكينو الاحد 7-10-2012 ان الحكومة الفلبينية والمتمردين المسلمين توصلوا لاتفاق سلام في جنوب البلاد الذي يسوده الاضطراب مشيراً الى نهاية صراع استمر 40 عاماً وادى الى سقوط اكثر من 120 الف قتيل واصابة اقتصاد المنطقة بالشلل.

وتبدأ الاتفاقية التي طال انتظارها بخارطة طريق لانشاء منطقة جديدة يطلق عليها اسم بانجسامورو تتمتع بحكم ذاتي في المناطق التي تقطنها اغلبية مسلمة في جنوب الفلبين التي تقطنها اغلبية كاثوليكية قبل نهاية فترة رئاسة اكينو في 2016. وتشير كلمة بانجسامورو الى المسلمين والاقلية غير المسلمة التي تعيش في جنوب الفلبين.

وقال اكينو عبر بث مباشر من قصر الرئاسة"هذه الاتفاقية تنشئ كياناً سياسياً جديداً وهي تستحق اسماً يرمز ويكرم ويجسد هذا الجزء من بلادنا. الاسم سيكون بانجسامورو".

وعلى الرغم من انه ما زالت توجد عقبات فان هذه الاتفاقية تمثل انفراجة رئيسية في الثقة بين الحكومة وانفصاليي جبهة مورو الاسلامية للتحرير الذين ينظرون بريبة الى دوافع مانيلا في المحادثات.
 



إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي