وزير فلسطيني يشيد باعتراف الدول الأوروبية بالدولة  

أ ف ب-الامة برس
2024-05-29

 

 

وكان وزير الصحة الفلسطيني ماجد أبو رمضان في جنيف لحضور جمعية الصحة العالمية السنوية (أ ف ب)   القدس المحتلة- قال وزير الصحة الفلسطيني، الأربعاء29مايو2024، إن خطوة إسبانيا وإيرلندا والنرويج للاعتراف بدولة فلسطين ستعطي دفعة كبيرة للقضية، وحث الدول الأوروبية الأخرى على أن تحذو حذوها.

وشكر ماجد أبو رمضان الدول الثلاث وشعوبها وحكوماتها على "قرارهم الشجاع"، قائلا إنه سيكون له "مساهمة سياسية وإيجابية كبيرة في قضية فلسطين أينما سيتم مناقشتها".

وكان الوزير في جنيف لحضور جمعية الصحة العالمية، حيث تمت مناقشة الأوضاع الإنسانية والصحية المتردية في قطاع غزة يوم الأربعاء.

والجمعية هي الاجتماع السنوي الرئيسي لمنظمة الصحة العالمية، والذي يحدد جدول أعمال وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة.

وقال أبو رمضان لرابطة مراسلي الأمم المتحدة "سأحث كافة الدول الأوروبية الأخرى على اتباع هذه الخطوات الشجاعة".

وأضاف: "إنها لا تساعد في الدفاع عن الفلسطينيين فحسب، بل عن العالم أجمع أيضًا، لأنها تقول إنه لا يزال هناك أمل، وعلينا أن نتمسك به".

ودعا أبو رمضان، رئيس بلدية غزة السابق، إلى وقف فوري لإطلاق النار في حرب غزة.

وفيما يتعلق بمعبر رفح المغلق من مصر إلى الأراضي الفلسطينية المحاصرة، قال أبو رمضان إنه يتوقع من المجتمع الدولي، وخاصة الولايات المتحدة، "أن يضغط بشدة من أجل فتحه".

وأغلقت القوات المسلحة الإسرائيلية المعبر، الذي تدخل عبره معظم المساعدات إلى القطاع الساحلي، في 7 مايو/أيار.

وقال الوزير "ليس لدينا ما يشير إلى أن الإسرائيليين يرغبون في فتح المعبر في أي وقت قريب".

"ومع ذلك، فهو ضروري للغاية... للإمدادات والفرق والمعدات الأخرى - وحتى الآن، هذا يعقد الوضع ويجعله كارثيًا للغاية حقًا".

كما أعرب عن أسفه لتلف أطنان من المواد الغذائية في الشاحنات الساخنة أثناء انتظارها للدخول إلى قطاع غزة بسبب عملية التفتيش المضنية التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية.

واندلعت حرب غزة بعد الهجوم الذي شنته حركة حماس في 7 تشرين الأول/أكتوبر على جنوب إسرائيل، وأدى إلى مقتل 1189 شخصا، معظمهم من المدنيين، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية إسرائيلية.

كما احتجز المسلحون 252 رهينة، لا يزال 121 منهم في غزة، من بينهم 37 يقول الجيش إنهم لقوا حتفهم.

وأدى الهجوم الانتقامي الإسرائيلي إلى مقتل أكثر من 36 ألف شخص في غزة، معظمهم من المدنيين، وفقا لوزارة الصحة في القطاع.

 









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي