قصف متواصل لمحيط المستشفى.. الدفاع المدني بغزة: مستشفى كمال عدوان خرج عن الخدمة

الأناضول - الأمة برس
2024-05-19

صورة التقطت في الأول من شباط فبراير 2024 تظهر الدمار في مخيم المغازي للاجئين الفلسطينيين إثر القصف الإسرائيلي في ظل الحرب مع حركة حماس في قطاع غزة (ا ف ب)

غزة - أعلن جهاز الدفاع المدني الفلسطيني في شمال غزة، الأحد، أن مستشفى كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع خرج عن الخدمة في ظل تهديدات الجيش الإسرائيلي وقصفه المتواصل لمحيط المشفى.

وقال الدفاع المدني بشمال غزة في بيان، إن "مستشفى كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا شمالي القطاع خرج عن الخدمة في ظل تهديدات الجيش الإسرائيلي وقصفه المتواصل لمحيط المستشفى".

وأضاف أن "الجيش الإسرائيلي يطلق قذائفه المدفعية باتجاه مستشفى العودة في منطقة تل الزعتر ببلدة جباليا".

وذكر أن فرق الإنقاذ والأطقم الطبية "انتشلت مئات الشهداء في جباليا جراء القصف الإسرائيلي ولا يزال آخرون تحت الأنقاض".

وبدأ الجيش الإسرائيلي عمليات توغل جديدة قبل 8 أيام في جباليا وبعض المناطق المحيطة تحت غطاء ناري كثيف استهدفت عشرات المنازل والبنية التحتية بالمخيم الذي يقطنه مئات الآلاف من سكانه والنازحين إليه من مناطق شمال القطاع.

وفي 11 مايو/ أيار الجاري، طالب الجيش الإسرائيلي بتهجير جميع السكان والنازحين في مناطق جباليا وأحياء السلام والنور وتل الزعتر ومشروع بيت لاهيا ومعسكر جباليا وعزبة ملين وأحياء الروضة والنزهة والجرن والنهضة والزهور "بشكل فوري"، والتوجه نحو "المأوى" في مناطق غربي مدينة غزة.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تشن إسرائيل حربا على غزة خلفت أكثر من 114 ألفا بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وقرابة 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، ورغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال "إبادة جماعية"، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي