مشروع فيلم يتناول إديت بياف سيُنجَز باستخدام الذكاء الاصطناعي

ا ف ب - الأمة برس
2023-11-15

النجمة الفرنسية إديت بياف على مسرح "باريس أولمبيا باريس" بتاريخ 30 كانون الأول/ديسمبر 1960 (ا ف ب)

بعد إطلاق أغنية لفرقة "بيتلز" باستخدام الذكاء الاصطناعي، سيتم العمل على مشروع فيلم من نوع السيرة الذاتية يتناول النجمة الفرنسية الراحلة إديت بياف مع الاستعانة بهذه التكنولوجيا أيضاً، على ما أفادت الثلاثاء 14-11-2023 شركة "وارنر ميوزك" والجهات الحائزة حقوق أعمال المغنية.

وذكرت هذه الجهات، في بيان، أنّ ما يتم العمل عليه عبارة عن "مشروع تكنولوجي مبتكر وثوري، ستُستخدم فيه تقنية الذكاء الاصطناعي لإعادة إنشاء صوت بياف وصورتها".

ويأتي الإعلان عن المشروع في عام تحّل الذكرى الستون لوفاة صاحبة أغنية "نو، جو نو روغريت رْيَن" ("Non, je ne regrette rien").

ولم يُحدّد بعد تاريخ إصدار هذا العمل الذي سيحمل اسم "إديت". وقالت مصادر مقربة من شركة "وارنر ميوزيك" في فرنسا لوكالة فرانس برس إنّ المشروع هو راهناً "في آخر مراحل إنجازه"، موضحةً أنّه يستند إلى عدد من الصور جرى ابتكارها للاستخدام الداخلي.

ولفت البيان إلى أنّ الفيلم مدته 90 دقيقة "وتدور أحداثه في باريس ونيويورك بين عشرينات القرن الفائت وستيناته، سيتم سرده بصوت بياف وسيكشف جوانب من حياتها لم تكن معروفة في السابق".

وأضاف "ستتيح تقنية الذكاء الاصطناعي التي اعتمدت على مئات من المقاطع الصوتية والصور التي يعود تاريخ بعضها إلى أكثر من 80 عاماً"، إحياء صوت بياف وصورتها لتعزيز "الأصالة التي تنطوي عليها قصّة حياتها والتأثير العاطفي الناجم عنها".

وكانت أُطلقت بفضل الذكاء الاصطناعي في مطلع تشرين الثاني/نوفمبر أغنية لفرقة "بيتلز" بعنوان "ناو أند ذِن ("Now and Then").

وجرى ابتكار الأغنية من نسخة أوّلية سجلها جون لينون داخل شقته في نيويورك خلال أواخر سبعينات القرن العشرين. وبعد وفاته عام 1980، أعطتها أرملته يوكو أونو عام 1994 لأعضاء الفرقة الآخرين. 

وقد أتاح الذكاء الاصطناعي استخراج صوت لينون ودمجه مع نغمات عزفها موسيقيون بينهم جورج هاريسون. وتولّى عضوا الفرقة بول مكارتني (81 سنة) ورينغو ستار(83 سنة) إنجاز الأغنية في العام الفائت.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي