بطولة إيطاليا: إنتر يضمن التأهل الى دوري الابطال وروما يفقده رسميًا

ا ف ب – الأمة برس
2023-05-28

الارجنتيني لاوتارو مارتينيس يحتفل بتسجيله هدفًا لإنتر ضد أتالانتا في الدوري الايطالي لكرة القدم في 27 أيار/مايو 2023 (ا ف ب)

روما - ضمن إنتر تأهله الى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل بفوزه المثير على ضيفه أتالانتا 3-2 في المرحلة السابعة والثلاثين قبل الاخيرة السبت، فيما فقد روما رسميًا فرصة التأهل عبر الدوري بسقوطه ضد فيورنينا 2-1 السبت.

وتقدم إنتر بهدفين في الدقائق الثلاث الاولى عبر البلجيكي روميلو لوكاكو (1) ونيكولو باريلا (3)، قبل أن يقلص الكرواتي ماريو باشاليتش الفارق (36).

وسجل الارجنتيني لاوتارو مارتينيس الهدف الثالث لأصحاب الارض (77) قبل أن يسدد البديل الكولومبي لويس موريال كرة قوية من خارج المنطقة في سقف المرمى إلا أن الهدف اعتُبر عسكيًا على حارس المرمى الدولي الكاميروني أندريه أونانا (90+1).

ورفع إنتر رصيده الى 69 نقطة في المركز الثاني مؤقتًا أمام لاتسيو (68) الذي يلعب الاحد مع كريمونيزي، وعلى بُعد ثماني نقاط من أتالانتا الخامس.

وسيكفي ميلان الرابع (64 نقطة) التعادل مع مضيفه يوفنتوس السابع (59) الاحد من أجل ضمان آخر بطاقة مؤهلة الى المسابقة القارية الاولى.

ودخل نيراتسويري الى اللقاء بعد تتويجه الاربعاء بكأس ايطاليا للعام الثاني تواليًا بفوزه 2-1 على فيورنتينا.

وعاد الى سكة الانتصارات في الدوري بعد سقوطه في المرحلة الماضية أمام نابولي البطل 3-1 ويستعد لخوض نهائي دوري أبطال أوروبا أمام مانشستر سيتي الانكليزي في العاشر من حزيران/يونيو المقبل.

وفقدَ روما رسميًا فرصة التأهل الى دوري الأبطال من خلال الدوري الايطالي بسقوطه القاتل امام مضيفه فيورنتينا 1-2.

وتقدم فريق العاصمة حتى الدقائق الاخيرة بهدف مبكر سجله ستيفن الشعراوي (11)، قبل أن تتلقى شباكه هدفين قاتلين في الدقائق الخمس الاخيرة عبر الصربي لوكا يوفيتش (85) والفرنسي جوناثان إيكونيه (88).

وتجمد رصيد روما عند 60 نقطة في المركز السادس على بُعد أربع نقاط من ميلان الذي يحتل آخر المراكز المؤهلة الى البطولة القارية الاولى، وبالتالي بات من المستحيل اللحاق به مع مباراة وحيدة متبقية.

ويملك فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو فرصة أخرى للتأهل الى دوري الابطال الموسم المقبل، وذلك في حال فوزه الاربعاء في نهائي الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" ضد إشبيلية الاسباني في ملعب بوشكاش أرينا في العاصمة المجرية بودابست.

لكن المهمة لن تكون سهلة أمام المتخصص في هذه البطولة التي حقق لقبها ست مرات قياسية ولم يخسر أي نهائي.

وأراح مورينيو البعض من لاعبيه للمباراة المرتقبة، علمًا أنه لم يخسر أي نهائي قاري خاضه في مسيرته التدريبية.

أما فيورنتينا الذي دخل الى المباراة بعد خسارته  نهائي الكأس، فحقق فوزًا معنويًا بعد أن فقد آماله بالتأهل الى أي مسابقة قارية عبر الدوري، رافعًا رصيده الى 53 نقطة في المركز التاسع بفارق ست نقاط عن يوفنتوس الذي يحتل آخر مركز مؤهل الى أوروبا.

ويملك فيورنتينا فرصة حجز بطاقته إلى مسابقة الدوري الاوروبي في حال فوزه على وست هام يونايتد الانكليزي في المباراة النهائية لمسابقة كونفرنس ليغ في السابع من حزيران/يونيو المقبل.

وفي مباريات أخرى، مني سبيتسيا بصفعة في مسعاه للبقاء بين الكبار بسقوطه على أرضه برباعية نظيفة ضد تورينو، فيما فاز ساليرنيتانا على ضيفه أودينيزي 3-2 في مباراة من دون غاية للفريقين.

وتجمد رصيد سبيتسيا عند 31 نقطة في المركز السابع عشر وسيكون مهددًا بالتراجع الى الثامن عشر وبالتالي احتلال أول مراكز الهبوط، في حال فوز فيرونا (30 نقطة) على ضيفه إمبولي الاحد.

وسبق أن تأكد هبوط كل من سمبدوريا وكريمونيزي.









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي