عقيلة صالح: تحقيق الأمن في ليبيا يستوجب تنظيم الانتخابات تحت رقابة دولية

متابعات الامة برس:
2023-02-25

رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح (أ ف ب)

طرابلس: قال رئيس البرلمان الليبي عقيلة صالح، السبت25فبراير2023، إن تحقيق الأمن في ليبيا يستوجب تنظيم الانتخابات تحت رقابة دولية، لافتا إلى أن مصلحة الليبيين فوق كل اعتبار.

جاء ذلك في كلمته خلال مشاركته بالمؤتمر الـ 34 للاتحاد البرلماني العربي المقام حاليا في العاصمة العراقية بغداد.

وأضاف صالح أن مجلسه حقق نجاحا كبيرا في وقف الاقتتال بين الليبيين.

وتابع "توجهنا بكل جدية وصدق نحو صياغة اتفاقات سياسية وتوافقات اجتماعية من شأنها حل الأزمات وإنهاء الصراعات".

وأوضح أن "البرلمان الليبي أطلق مسارا أمنيا وعسكريا بغية المحافظة على وقف الاقتتال".

وأشار إلى أن مجلس النواب أصدر القوانين اللازمة لإجراء الانتخابات وقانون الاستفتاء على الدستور وأجرى التعديل الدستوري المطلوب للانطلاق نحو الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في أقرب وقت.

وشدد صالح على أن مصلحة الليبيين بالنسبة للمجلس فوق كل اعتبار، لافتا إلى أنه يعمل على تشكيل سلطة تنفيذية موحدة لدعم مفوضية الانتخابات وتحقيق المصالحة الوطنية.

كما أكد أن البرلمان الليبي حاليا يسعى لصياغة قوانين توافقية بين الأطراف تنال قبول الجميع.

وتعاني ليبيا حاليا من نزاع بين حكومتين، واحدة برئاسة وزير الداخلية السابق، فتحي باشاغا، التي منحها البرلمان المنعقد في طبرق، أقصى شرق البلاد، ثقته، في مارس/ آذار الماضي، والثانية حكومة الوحدة الوطنية المنبثقة عن اتفاقات سياسية رعتها الأمم المتحدة، ويترأسها عبد الحميد الدبيبة، الذي يرفض تسليم السلطة، إلا عبر انتخابات.






شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي