السلطنة تبدأ تشييد ثاني أكبر سدودها بكلفة 62 مليون دولار

متابعات - الأمة برس
2023-01-21

علم عُمان (بيكسباي)

مسقط - أكدت وزارة الزراعة العُمانية أنها تعمل حالياً على إنشاء سدين للحماية من المياه، يقع أحدهما على مجرى "وادي عدونب" في محافظة ظفار، والثاني على مجرى وادٍ في صلالة.

وقالت الوزارة العُمانية في بيان لها، السبت: إن "السد الأول بسعة تخزينية تبلغ أكثر من 83 مليون متر مكعب من المياه، حيث يعد ثاني أكبر السدود في سلطنة عُمان بعد سد وادي ضيقة بمحافظة مسقط".

وأضافت: "يقع السد الآخر على مجرى وادي أنعار بمنطقة ريسوت بسعة تخزينية تبلغ 16 مليون متر مكعب من المياه، إضافة إلى إنشاء الحماية الجانبية لميناء صلالة".

واوضحت أن السدين يمثلان جزءاً من منظومة الحماية من مخاطر الفيضانات التي تتضمن إنشاء 5 سدود حماية في ولاية صلالة.

وبينت أنه من المؤمل أن يتم تشييد السدود الثلاثة المتبقية في الفترة المستقبلية لتحقيق أقصى درجات الحماية.

بدوره، أكد مدير دائرة موارد المياه بالمديرية العامة للثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه بمحافظة ظفـار، علي بن بخيت بيت سعيد، أن نسبة الإنجاز في مشروع سد وادي "عدونب" بلغت 22% بتكلفة إجمالية تقدّر بـ24 مليون ريال عُماني (62.3 مليون دولار).

وتوقع "سعيد" الانتهاء من تشييد السد في النصف الثاني من عام 2024.

وبيَّن أن المشروع يتضمن إنشاء سد على مجرى "وادي عدونب" من الأتربة المدكوكة بطول 386 متراً وارتفاع 68 متراً، إلى جانب إنشاء قناة تصريف المياه لتفريغ بحيرة السد التي تصل سعتها التخزينية إلى نحو 83.3 مليون متر مكعب من المياه.

وأشار إلى أن الحماية الجانبية لميناء صلالة تتضمن إنشاء جدار خرساني يمتد لمسافة 1610 كيلومترات بارتفاع يتراوح بين مترين و4 أمتار.

ولفت إلى أن المشروع سيعمل على حماية ميناء صلالة من المياه القادمة من وادي عدونب وتوجيهها إلى البحر.

وتتعرض السلطنة لأمطار شديدة وأعاصير؛ بسبب موقعها المُطل على بحر العرب وشمال المحيط الهندي، وأيضاً بسبب التخطيط العمراني، الذي له دور في الحد من الأنواء المناخية.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي