قمر صناعي عُماني الى الفضاء عام 2025

متابعات - الأمة برس
2023-01-11

تعبيرية أرشيفية (ا ف ب)

مسقط - أعلن وزير النقل والاتصالات وتقنية المعلومات العُماني سعيد بن حمود المعولي، عزم بلاده إطلاق أول قمر صناعي، في العام 2025.

وأوضح المعولي خلال ندوة حول مستقبل قطاع الفضاء في السلطنة، يوم الاثنين 9/1 ، أن "عدة جهات تعمل لإنجاز هذا العمل في ظل الحصول على الأدوات التمويلية المناسبة لهذا المشروع، نهاية العام الماضي".

وأضاف: "تأخرنا في حجز المدار بسبب تأخر التمويل، لذلك باشرنا بحجز مدار جديد بحيث يكون الإطلاق الجديد بعد سنتين من الآن".

كما أشار المعولي إلى أن "الفرص الاستثمارية في قطاع الفضاء تزيد عن 15 فرصة، وأنه سيتم طرح 10 فرص استثمارية، خلال العام الجاري".

وعلى هامش الندوة وقع وزير النقل والاتصالات وتقنية المعلومات عقداً لبناء منصة إطلاق صواريخ فضائية علمية للهواة والباحثين (أحجام صغيرة)، وتطوير بيئة علمية للعلماء والباحثين والمختصين لتجربة ودراسة إطلاق الصواريخ.

وتهدف المنصة لتشجيع السياحة القطاعية المتخصصة، وجذب الهواة لهذا النوع من الأنشطة الفضائية.

بدوره ذكر مدير مشروع مجمع الإطلاق الفضائي بالدقم هيثم بن أحمد المحرزي، خلال الندوة، أنه "سيتم البدء في المشروع بنهاية عام 2023، بولاية الدقم، بمساحة تتجاوز 250 ألف متر مربع".

وفي يناير من العام الماضي، وقعت سلطنة عُمان اتفاقية مع عدة شركات أجنبية لاكتشاف الفرص الخاصة بمشاريع الفضاء العميق بصورة مشتركة، وإطلاق قمر صناعي نانوياً لإجراء البحث العلمي والتقاط صور عالية الدقة للفضاء العميق.

كما افتتحت، خلال العام الماضي، مركز مستوطنة الفضاء بالمنطقة الاقتصادية بالدقم، والذي يهدف إلى دراسة سلوك رواد الفضاء قبل الانضمام إلى الرحلات الفعلية، فضلاً عن خدمة العلماء والباحثين والمهتمين الراغبين بإجراء تجاربهم في قطاع الفضاء والذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتقدمة.

ويأتي شغف عُمان في الاستثمار في مجال الفضاء ضمن "رؤية 2040" لخلق اقتصاد تنافسي متنوع ومتكامل قائم على استشراف المستقبل والابتكار وإيجاد بنية أساسية وتقنية متطورة.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي