إليكِ علامات العلاقة الفاشلة

نواعم
2023-01-09

إليكِ علامات العلاقة الفاشلة (نواعم)

لا أحد يحب التورط في علاقة فاشلة، ولكن العلاقة الفاشلة لا يكون متوقعاً لها الفشل منذ البداية، ولكن مع مرور الوقت تظهر بعض العلامات التي تدل على فشل هذه العلاقة.
إذا كنتِ تشعرين بمشاعر متضاربة تجاه علاقتك، فالعلامات التالية يمكن أن تساعدك على تقييم علاقتك ومعرفة إذا كانت علاقة فاشلة أم أنها علاقة ناجحة ولكنها تعاني من بعض المشاكل التي يمكن حلها.
تابعي القراءة وتعرفي على علامات العلاقة الفاشلة.
 
من الطبيعي أن يكون لدى كل شخص عيوب، ومن الطبيعي أيضاً أن يحاول كلا زوجين إصلاح بعض هذه العيوب، ولكن هناك عيوب تكون في الشخصية أو تكون مجرد اختلاف بين الشخصيتين، وبالتالي يصعب أو يستحيل تغييرها، وهنا تأتي أهمية التقبل.
على كل طرف تقبل عيوب الآخر التي لا يمكن تغييرها، وإلا تتحول العلاقة إلى طريق الفشل.
 
التقييم الحقيقي للعلاقات يكون في أوقات الأزمات، هنا يظهر كل شخص على حقيقته، وفي حالة عدم تحمّل أي طرف للأزمات والأوقات الصعبة، فإن هذا دليل قوي على أن هذه العلاقة من المستحيل أن تستمر.
 
تلبية الاحتياجات العاطفية إحدى الركائز المهمة التي تدعم استمرارية ونجاح العلاقة، لذا فإن عدم تلبية الاحتياجات العاطفية للطرفين أو لأحدهما، خاصة إذا كان الطرف الآخر متعمد أو متجاهل لاحتياجات شريكه، فإن هذه العلاقة حتماً ستفشل.
 
الخطط المستقبلية المشتركة دليل على أن طرفي العلاقة يخططان لاستمرارهما معاً في المستقبل، لذا فالتفكير الفردي لأي طرف في العلاقة، بمعنى أن تكون خططه للمستقبل منفردة، أو وجود اختلافات شاسعة بين طموحات الطرفين بحيث تجعل الخطط المشتركة أمراً مستحيلاً، فإن هذا يعني بنسبة كبيرة عدم استمرارية العلاقة.
 
العلاقة الناجحة تقوم على تبادل الاهتمام والتقدير بين الطرفين، وبالتالي فإن الإهمال أو عدم تقدير مجهود الشريك، يؤدي إلى علاقة فاشلة.الثقة المتبادلة بين الطرفين هي أساس استقرار واستمرار ونجاح العلاقة، وبالتالي إن الشك المستمر وانعدام الثقة بين طرفي العلاقة، يؤدي إلى فشلها لا محالة.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي