شنقريحة: 2022 كان فرصة للجيش الجزائري لحصد المزيد من النجاحات الميدانية

متابعات الامة برس:
2022-12-31

رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أول السعيد شنقريحة (وزارة الدفاع)

الجزائر: قال رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أول السعيد شنقريحة، إن عام 2022 "كان فرصة لجيشنا العتيد من أجل حصد المزيد من النجاحات الميدانية بالغة الأهمية والحيوية لبلادنا".

ونقلت صحيفة "النهار" الجزائرية عن شنقريحة كلمة هنأ فيها أبناء الجيش الجزائري من ضباط وضباط صف ورجال صف ومستخدمين مدنيين بمناسبة حلول العام الجديد.

وصرح شنقريحة في كلمته بأنه "بهذه المناسبة السعيدة، لا يسعني إلا أن أشيد بالجهود الحثيثة المبذولة من قبل كافة مكونات جيشنا العتيد طوال العام الفارط، لاسيما في مجال مواصلة جهود تحضير قواتنا المسلحة، لتبقى على الدوام مستعدة للاضطلاع بمهامها الدستورية بكل كفاءة واقتدار مع كل ما يتطلبه ذلك من حرص متواصل على التطبيق الصارم لبرامج التحضير القتالي".

وأشاد رئيس الأركان الجزائري بالاستعراض "التاريخي والمهيب المنظم بمناسبة إحياء الذكرى الـ 60 لعيد الاستقلال الوطني واسترجاع السيادة الوطنية، حيث رسم مستخدمونا البواسل أجمل صور القوة والانسجام صور طمأنت شعبنا الأبي وأكدت له بما لا يدع مجالا للشك، أن جزائر الشهداء في أيدي آمنة وستظل بفضل جيشها المغوار وشعبها الأبي، حرة مستقلة"، على حد تعبيره.

وفي نهاية كلمته، شدد شنقريحة على أن الجزائر ستخوض المرحلة المقبلة بكل ثقة وعزيمة وإصرار، "تتطلب أكثر من أي وقت مضى، إدراك الجميع الحجم التحديات المطروحة في ظل الوضع الإقليمي المتدهور وغير المستقر، لاسيما في محيطنا القريب".









كاريكاتير

إستطلاعات الرأي