3.38 مليارات دولار عجز متوقع في موازنة عُمان لعام 2023

وكالات - الأمة برس
2022-12-20

(العُمانية)

أظهرت تقديرات أولية لموازنة سلطنة عمان للعام 2023 تسجيلها عجزاً مالياً متوقعاً بـ1.3 مليار ريال (3.38 مليارات دولار).

وحسب بيانات نشرتها وزارة المالية العمانية، اليوم الثلاثاء، فإن إجمالي الإنفاق العام المتوقع خلال العام 2023، سيبلغ 12.95 مليار ريال (33.75 مليار دولار).

وذكرت الوزارة أن جملة الإيرادات العامة الأولية للميزانية العامة للدولة للعام المقبل قدرت بنحو 11.65 مليار ريال (30.34 مليار دولار).

وأشارت إلى أن سلطنة عمان تتوقع متوسط سعر 55 دولاراً لبرميل النفط الخام في موازنة العام 2023.

وكانت عمان قد سجلت فائضاً مالياً يقدر بـ 1.2 مليار ريال عماني (3.12 مليارات دولار)، خلال الأشهر الـ10 الأولى من العام الجاري 2022؛ بسبب زيادة متوسط أسعار النفط.

وقالت وزارة المالية العمانية، في بيان أصدرته بـ8 ديسمبر الجاري، إن إيرادات السلطنة زادت بـ42.3% على أساس سنوي؛ بسبب زيادة متوسط أسعار النفط إلى 95 دولاراً، مقارنة بـ59 دولاراً العام الماضي، مع إنتاج نحو مليون برميل يومياً.

ووصلت إيرادات النفط والغاز في السلطنة إلى 9.2 مليارات ريال (نحو 24 مليار دولار) حتى أكتوبر الماضي، بحسب الوزارة.

وارتفعت الإيرادات بنسبة 42.3%، خلال الأشهر العشرة المنتهية في أكتوبر، إلى 11.86 مليار ريال (30.9 مليار دولار)، مقابل 8.33 مليارات ريال (21.7 مليار دولار) بالفترة المماثلة من العام الماضي.

وفي نوفمبر الماضي، قالت وكالة "ستاندرد آند بورز"، إن التوقعات تشير إلى تحقيق فائض مالي حكومي عام في عمان بعام 2022 وهو الأول منذ عام 2014.

وأفادت الوكالة بأن تقديرات ديون الحكومة في السلطنة ستنخفض إلى 46.6 مليار دولار (17.9 مليار ريال عماني أو 42% من الناتج المحلي الإجمالي) بحلول نهاية 2022، كما رجحت إبقاء عُمان على ربط عملتها بالدولار الأمريكي.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي