مازدا تشير إلى أن الكوبيه الانسيابية التزامٌ بالسيارات الممتعة

موتو 1 - الأمة برس
2022-11-26

(موتو 1)

وعدت مازدا بـالحفاظ على تصنيع الطراز الرياضي أم أكس - 5 MX-5 على قاعدة عجلات بالدفع الخلفي مع محرك احتراق داخلي، لكن قد يكون من الضروري وجود شكل من أشكال الكهربة للامتثال للأنظمة التي تحكم الانبعاثات الغازية الضارة، التي تزادُ صرامةً بدورها سواءً في الاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة الأمريكية. هذا في الأساس كل ما نعرفه حاليًا عن الجيل الخامس من مياتا Miata. إضافةً إلى حقيقة أن الجيل الجديد يصل قريبًا، مع قرار العلامة اليابانية الاستمرار بتوفير جيل أن دي ND سيستمر لبضع سنوات قادمة.

قال السيد يواكيم كونز Joachim Kunz، رئيس قسم تطوير المنتجات والهندسة في شركة مازدا أوروبا، في مقابلةٍ مع مجلة أوتوكار Autocar البريطانية: "إن وجود جيل واحد [يقصد جيل أن دي] لمدة عشر سنوات ليس مشكلةً لنا". مع ذلك، ربما قدمت مازدا في وقت سابق من هذا الأسبوع نظرةً مبكرة جيل أن إي NE المقبل، بالرغم من أن هذا كان من الناحية التقنية الاسم الرمزي للطراز النسيب لـطراز فيات/ أبارث 124 المشكوفة – سبايدر Spider. حيث ظهرت في مقطعٍ مرئي رسمي طويل حول الالتزام بزيادة حضورها في قطاع المركبات الكهربائية.

تُعرف السيارة الاختبارية حاليًا باسم طراز دراسة فيجن Vision Study Model، حيث أثارت تكهنات بأنه استعراضٌ اختباري للجيل القادم من أم أكس 5، أو جتى آر أكس RX أو ربما آر أكس 3 MX-3. قال متحدثٌ باسم مازدا لمجلة أوتوكار بأن السيارة الاختبارية "تهدف إلى إظهار التزام العلامة بالسيارات الممتعة".مجموعة إضافية من الصور التجسسية لطراز مازدا إم إكس5

إنها ليست أول سيارة مازدا تحمل اسم فيجن Vision، بل واحدة من سلسلة طرازات اختبارية تتضمن هذا الاسم، منها آر أكس فيجن RX-Vision الاختبارية الرائعة من أكتوبر 2015، وسيارة فيجن كوبيه Vision Coupe من عام 2017. للأسف، لم تُبصر أيًّا من هاتين السيارتين الاختباريتين النور على شكل طرازٍ من الإنتاج التجاري الواسع. نأمل أن تظهر السيارة الاختبارية الجديدة على أرض الواقع. ظهرت السيارة في المقطع المرئي مباشرةً قبل ظهور مجموعة من سيارات أم أكس 5 من أجيال مختلفة سابقة.

قال يواكيم في يونيو الماضي في مقابلة سابقةٍ مع أوتوكار بأن مياتا ستتلقى دائمًا معاملةً خاصة، نظرًا لأنها تعدّ طرازًا منفصلًا عن تشكيلتها المتاحة للعُموم، حيث قال الرجل: "في الوقت الحالي، يبدو بأن السيارة ستستمر في تشكيلتنا دائمًا، بهذا الحجم والفكرة ومحرك الاحتراق الداخلي. بالطبع سيتعين علينا يومًا ما تزويدها بالكهرباء، لكننا نريد الحفاظ على هذه الفكرة النقية".

يمنح هذا التصريح للعُشّاق الحقيقيين الأمل بأن يستمر توفر محرك الوقود لجيلٍ واحد آخر مقبل في الأقل من سيارة الرودستر المحبوبة. وفيما يبدو دراسة فيجن الاختبارية سيارة كهربائية صـِرْفـَة وتصريح مازدا بأن أم أكس 5 ستستمر باستخدام محرك وقود حاليًا، فإن الكوبيه الأنيقة ليست مرتبطةً على الأرجح بعائلة مياتا.

كل ما نعرفه هو أن السيارات الممتعة ما زال على جدول أعمال علامة زووم – زووم، في حين تتخذ مازدا خطوات (صغيرة) نحو الكهربة.







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي