جهاز الاستثمار العُماني يعلن عن 10 مشروعات بقيمة تتجاوز 750 مليون ريال

د ب ا - الأمة برس
2022-11-12

تعبيرية لعلم عُمان (ينسبلاش)

مسقط - أعلن جهاز الاستثمار العُماني عن بدء افتتاح 10 مشروعات وطنية تتوزع جغرافيًّا في عدد من المحافظات، وتتنوع في القطاعات، عبر شركاته التابعة له، وبالتشارك مع شركات محلية وخارجية، تتجاوز قيمتها الاستثمارية 750 مليون ريال عُماني تزامنًا مع احتفالات سلطنة عُمان بالعيد الوطني الـ 52 .

ونقلت وكالة الأنباء العمانية  اليوم السبت عن هشام بن أحمد الشيدي مدير عام استثمارات التنويع الاقتصادي في جهاز الاستثمار العُماني  قوله إن هذه المشروعات تستهدف الإسهام في الجهود الرامية إلى التنويع الاقتصادي ،وتنمية المحافظات وجذب الاستثمارات وتمكين القطاع الخاص وإيجاد فرص وظيفية للمواطنين يتجاوز عددها 860 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وأشار إلى أن هذه المشروعات تأتي ضمن (محفظة التنمية الوطنية) لجهاز الاستثمار العُماني التي تدير أصولا وشركات محلية يزيد عددها على 160 شركة.

ويبدأ افتتاح المشروعات العشرة بمشروع (سانفيرا للكربون) بالمنطقة الحرة بصحار ، ويستهدف إنشاء مصنع لتكليس الفحم البترولي تصل طاقته الإنتاجية في مرحلته الأولى إلى 500 طن سنويًّا، حيث سيُستخدم المنتج في مصاهر الألمنيوم وغيرها من الصناعات التعدينية داخل سلطنة عُمان وخارجها.

وسيُسهم مشروع "سانفيرا للكربون" الذي تبلغ تكلفته الاستثمارية أكثر من 60 مليون ريال عُماني في تنويع الصناعات العُمانية وتعزيز وجودها في السوق المحلي وإحلالها محل الصناعات الواردة، وتصدير ما يقارب الـ 70 % من الفحم البترولي المكلسن للإسهام في احتياطات النقد الأجنبي لسلطنة عُمان، بالإضافة إلى توفير 150 فرصة عمل للمواطنين.

وستفتتح شركة المطاحن العُمانية مشروع "صوامع تخزين الحبوب" بميناء صحار الصناعي الذي نُفِّذ بقيمة 21 مليون ريال عُماني ويدعم استراتيجية الأمن الغذائي في سلطنة عُمان، وتبلغ طاقته التخزينية 160 ألف طن.

وستقوم مجموعة "أوكيو" بافتتاح مشروعين، الأول (صلالة للأمونيا) ، الذي تبلغ تكلفته 178 مليون ريال عُماني،  ويستهدف إنتاج 1000 طن من الأمونيا التي ستُصنَّع منها الأسمدة، ومستحضرات التنظيف، وأجهزة التبريد، ومواد كيميائية أخرى سيتم تصديرها من خلال ميناء صلالة.

ويعد المشروع الثاني أحد المشروعات الكبيرة التي أسهمت في رفع الإنتاج إلى ثلاثة أضعاف من 5 آلاف برميل يوميًّا إلى حوالي 55 ألف برميل يوميًّا.

ويعتبر مشروع محطة تزويد السفن بالوقود ومستودع وقود السفن ، الذي تنفذه شركة النفط العُمانية للتسويق ، أول مستودع لوقود السفن في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، حيث من المؤمل له أن يعزز مكانة ميناء الدقم بين الموانئ العالمية.

وسيجذب المشروع الذي تبلغ تكلفته 11 مليون ريال عُماني السفن للتوقف والتزود بالخدمات من الميناء.

ويتميز مشروع محطة الشرقية لتحلية المياه في محافظة جنوب الشرقية، الذي جاوزت قيمته 60 مليون ريال عُماني ، بأنه أول مشروع في سلطنة عُمان يتضمن محطة للطاقة الشمسية لاستخدامها في تحلية مياه البحر، وبسعة إنتاجية تصل إلى 80 ألف متر مكعب يوميًا.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي