LutiBand.. ساعة ذكية قد تنقذ حياتك بـ 99 دولارًا فقط

 محمد عبد السند
2022-06-07

موقع الرجل

ربما تكون الساعات الذكية منقذة للحياة حقًا وتتحسن تقنيتها باستمرار. لكن بعض وظائفها الأساسية تتطلب أن تكون قريبًا من هاتف ذكي أو متصلاً به، وهو ما يمكن أن يمثل عيبًا رئيسًا لشريحة كبيرة من السكان الذين هم في أمس الحاجة إلى المراقبة.

لذلك إذا كنت أنت أو أحد أفراد أسرتك بحاجة إلى جهاز تنبيه طبي متطور ومستقل، فقد تكون ساعة LutiBand الذكية هي ما تحتاج إليه تمامًا.

وصفت هذه الساعة الذكية بأنها الجيل التالي من أجهزة التنبيه الطبي، وهي ما تدعي LutiBand أنها أول ساعة يمكن ارتداؤها تقوم بإخطار المستجيبين الأوائل بشكل مباشر في حالات الطوارئ.

وباستخدام تطبيق الهاتف، يمكنك دائمًا رؤية موقع تلك الساعة. يمكنك أيضا تعيين سياج جغرافي، بحيث يتم إرسال التنبيهات عندما يخطو مرتدو تلك الساعة خارج حدودها.

تحفظ الساعة المواقع من الثلاثين يومًا الماضية، ويمكنك عرض مسارها في حالة ضياع المستخدم أو وجد نفسه في حالة طوارئ.

ليس هذا فحسب بل يمكن للمستخدمين إنشاء قائمة بالأماكن الموثوق بها لإرسال التنبيهات عندما يتم الوصول إليها بأمان أو مغادرتها. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك إعداد الساعة الذكية بحيث تتم مشاركة المعلومات مع أحبائك.

إذا احتاج المستخدم إلى مساعدة ، فستقوم LutiBand بالاتصال بخدمات الطوارئ ، ما يوفر موقع المستخدم والمعايير الصحية الحيوية، بما في ذلك ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ودرجة الحرارة والمزيد.

اقرأ أيضا: "ستراتوس2".. ساعة ذكية مزودة بتقنية GPS

وفضلاً على ذلك تتمايز ساعة LutiBand أيضًا باكتشاف السقوط من خلال التنبيهات والمكالمات التلقائية لخدمات الطوارئ وبطاقة الهوية الطبية والتذكير بتناول الأدوية.

ويمكن إرسال الرسائل النصية والصوتية واستلامها. يمكن طرح الأسئلة بالنص والصوت، بحيث يستطيع الشخص الذي يرتدي الساعة الإجابة بنعم أو لا.

يمكن لـ LutiBand القيام بكل هذا وأكثر من ذلك بكثير. في حين أن هناك العديد من الطرق التي وفرت بها التكنولوجيا المتقدمة لنا أدوات ممتعة وأضفت إشراقًا على منازلنا، لكن القليل من التحسينات كانت أكثر أهمية من الحفاظ على أحبائنا أو الحفاظ على سلامتنا.

ويمكن الحصول على ساعة LutiBand: الجيل التالي من أجهزة التنبيه الطبية اليوم مقابل 99 دولارًا فقط ، كما يتم احتساب خصم 41 % على سعر التجزئة المعتاد البالغ 169 دولارًا.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي