توقعات بتعزيز الحزب الحاكم في المكسيك لوضعه عبر الانتخابات المحلية

د ب أ – الأمة برس
2022-06-05

رئيس المكسيك أندريس مانويل لوبيز أوبرادور ( أ ف ب)

مكسيكو سيتي - من المتوقع أن يوسع حزب مورينا الحاكم في المكسيك نفوذه إلى ما هو أبعد من معاقل الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور التقليدية في الجنوب في انتخابات حكام الولايات اليوم الأحد، عبر الفوز في أربعة من ستة ولايات لا يسيطر عليها حاليا.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء، تعد الانتخابات اختبارا لشعبية لوبيز أوبرادور بعد ثلاثة أعوام ونصف العام في السلطة، واختبارا لقوة أحزاب المعارضة التي تحالفت ضده من خلال تقديم مرشحين مشتركين.

ومنذ أن أسس لوبيز أوبرادور الحزب رسميا في عام 2014، حقق مورينا وحلفاؤه انتصارات ساحقة على مستوى البلاد، وسيطروا على السلطة في 18 ولاية من أصل 32 ولاية.

ولم يستعد الاقتصاد المكسيكي بعد المستوى الذي كان عليه عندما تولى لوبيز أوبرادور السلطة في كانون الأول/ديسمبر 2018، بعد أن تضرر بشكل كبير بوباء كورونا، حيث سجلت المكسيك خامس أكبر حصيلة وفيات مرتبطة بالوباء في العالم.

لكن الرئيس المكسيكي /68 عاما/ لا يزال يتمتع بشعبية كبيرة، ويرجع ذلك جزئيا إلى أجندته لمكافحة الفساد والبرامج الاجتماعية التي توفر للمكسيكيين من الطبقة العاملة تحويلات نقدية شهرية.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي