عبد اللطيف الوراري يدرس قضايا الشعر العربي

2022-05-28

عن مؤسسة «أبجد للترجمة والنشر والتوزيع»- العراق، صدر للشاعر والناقد المغربي عبد اللطيف الوراري، عمل نقدي جديد تحت عنوان: «الشرفة والرماد ـ دراسات في الشعر العربي وقضاياه».

يشتمل الكتاب الذي يقع في 292 صفحة من القطع المتوسط، على بابين كبيرين متراكبين يضيء بعضهما الآخر في الذهاب- الإياب:

*بابل الشِّعر: وفيه يبسط قراءات في تجارب وأعمال شعرية رومانسية وحديثة ومعاصرة: علي محمود طه، السياب، نازك الملائكة، البياتي، صلاح عبد الصبور، أدونيس، صلاح فائق، محمد السرغيني، علي جعفر العلاق، مليكة العاصمي، أمجد ناصر، أسعد الجبوري، نور الدين الزويتني، بـاسم فرات، أمينة المريني، إلى جانب نصوص من الشعر النسائي وقصيدة النثر المغربية والحساسيات الجديدة التي يجترحها شعراء جدد من المشرق والمغرب.

*في الفكري الشعريّ، يناقش قضايا وإشكالات معرفية وجمالية ترتبط بإبدالات الكتابة الشعرية الجديدة، سواء ما يتعلق باللغة، والمعنى، والإيقاع، والغنائية، والسيرة الشعرية، وتداخل الشعري والنثري وغير ذلك.

الكتاب النقدي لا يدرس قضايا شعرنا المعاصر وحسب، بل يحاول أن يقيم جسور المعرفة والثقة بين الشعريّتين المغربية والمشرقية، بقدر ما يحاول أن يبدّد سوء الفهم الذي ساد، ولا يزال، بينهما في سياق إشكالية مركز- محيط.

نقرأ على ظهر الغلاف: «ظل سؤال الشعر، في قديم الثقافة وحديثها، سؤالا إشكاليا. ثمة أسئلة، ضمن أخرى، تضعنا في قلب الإشكالية لكننا لا ننشغل، هنا، إلا بواحد من مناحي النظر الذي ظل معتما ومحتجبا في الخطاب الثقافي، رغم قيمته الرفيعة، وهو وضع الشعر في/ من زمنه، وهويته الجمالية وأخلاقياته، ورؤيته إلى العالم من غير أن نغفل ـ في زخم ذلك- عن الإبدالات السوسيوثقافية التي طبعت مفهومات الذات والآخر، والمعنى والنوع وأوضاع الكتابة.».







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي