شرطة لندن تختتم تحقيقاتها في فضيحة حفلات داونينغ ستريت بدون تغريم جونسون مجددا

أ ف ب-الامة برس
2022-05-19

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون وسط لندن بتاريخ 13 أيار/مايو 2022 (أ ف ب) 

لندن: اختتمت شرطة لندن الخميس 19مايو2022، تحقيقاتها في فضيحة الحفلات التي نظمت في داونينغ ستريت رغم تدابير العزل المرتبطة بكوفيد-19 بدون فرض غرامة جديدة على رئيس الوزراء بوريس جونسون.

وإذا كان قد فرغ من تحقيقات الشرطة في هذه القضية التي تلاحقه منذ أشهر، فإن بوريس جونسون بعيد كل البعد عن التخلص منها. وسيتعين عليه قريبًا أن يواجه نشر تقرير داخلي خطير كما فتح بحقه تحقيق برلماني.

بعيد إعلان شرطة لندن الخميس اختتام التحقيق، ذكر متحدث باسم بوريس جونسون إنها "أكدت أنها لن تتخذ أي إجراء آخر" ضده.

وتم تغريم جونسون 50 جنيهًا (59 يورو) وفقًا لوسائل الإعلام البريطانية  لحضوره حفلة مفاجئة بمناسبة عيد ميلاده السادس والخمسين في حزيران/يونيو 2020. كما فرضت غرامة مماثلة على كل من وزير المال ريتشي سوناك وزوجته كاري.

واعتذر بوريس جونسون "بلا تحفظ" امام البرلمان بعد تغريمه مستبعدا الاستقالة، وسط الدعوات المتكررة من المعارضة للقيام بذلك.

وقال الزعيم المحافظ إنه "لم يخطر بباله في ذلك الوقت ولا لاحقا" أن حضوره اللقاء بمناسبة عيد ميلاده "يمكن أن يشكل انتهاكًا للقواعد" السارية آنذاك.

- "اهانة هائلة" -

وكانت الترقب سيد الموقف منذ ذلك الحين لمعرفة ما إذا كان سيتعرض لعقوبة لمشاركته في مناسبات أخرى شملها تحقيق سكتلنديارد.

وأعلنت شرطة لندن في بيان الخميس أن تحقيقاتها التي اكتملت الآن، أسفرت عن اصدار 126 غرامة لثماني مناسبات انتهكت القواعد الصحية لمكافحة كوفيد تمتد من 20 أيار/مايو 2020 الى 16 نيسان/أبريل 2021.

وقالت سكتلنديارد إن التحقيق الذي عهد إلى 12 محققًا متفرغًا كلف 460 ألف جنيه(542 ألف يورو).

وهو مبلغ صدم جمعية Bereaved Families for Justice ، التي اعتبرت ان المبلغ اللازم لكشف انتهاكات القواعد في داونينغ ستريت "إهانة هائلة لمن فقدوا أحباء" بسبب كوفيد الذي تسبب بوفاة أكثر من 177 الف شخص في المملكة المتحدة.

ودرس المحققون 345 وثيقة و510 صور ولقطات من كاميرات مراقبة و204 استبيانات في هذا التحقيق الذي فتح اثر معلومات عن تنظيم حفلات في دوائر السلطة عندما كان البريطانيون يقدمون تضحيات لمكافحة الوباء.

وقالت الشرطة في بيان إن بعض الأشخاص فرضت عليهم أكثر من غرامة واحدة.

- "انتهاكات للقانون على نطاق واسع" -

وكشف تحقيق الشرطة عن "انتهاكات للقانون على نطاق واسع" كما قال على شبكة سكاي نيوز زعيم المعارضة العمالية كير ستارمر مجددا "بالطبع" دعوته لبوريس جونسون الى الاستقالة. واضاف ان رئيس الوزراء "مسؤول عن الأوضاع" السائدة في داونينغ ستريت داعيا إلى نشر تحقيق داخلي كامل.

تترك نهاية هذا التحقيق الباب مفتوحًا لنشر التقرير الكامل الذي أعدته الموظفة الحكومية الكبيرة سو غراي على الأرجح الأسبوع المقبل، وفقًا لوسائل الإعلام البريطانية.

وندد تقرير تمهيدي حُذفت منه كل التفاصيل لتجنب التأثير في تحقيقات الشرطة، ب "أخطاء في الزعامة والمنطق".

ويسمح نشر هذا التقرير بعد ذلك ببدء تحقيق برلماني جديد هذه المرة.

ويرمي هذا التحقيق الى تحديد ما إذا كان بوريس جونسون قد تعمد خداع النواب في هذه القضية، من خلال التأكيد مرارًا في مجلس العموم احترامه جميع القواعد.

وينص القانون الوزاري على أن الوزير الذي تعمد خداع البرلمان يجب أن يستقيل.

وقال كير ستارمر قبل عشرة أيام إنه سيقدم استقالته إذا فرضت عليه غرامة بعد اتهامه بانتهاك القواعد ضد كوفيد عبر تناول الجعة والكاري مع فريقه في مقر حملته في نيسان/أبريل 2021.

وكرر زعيم المعارضة الخميس "لم يكن هناك اي انتهاك للقواعد من جانبي أو من أي شخص في فريقي" مضيفا "لا مجال للمقارنة" بينه وبين رئيس الوزراء.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي