رئيس زيمبابوي يعلن أن الحكومة سوف تتخذ تدابير لحماية العملة

د ب أ - الأمة برس
2022-05-01

رئيس زيمبابوي، إيمرسون منانجاجوا تويتر)

هراري - قال رئيس زيمبابوي، إيمرسون منانجاجوا، إن الحكومة سوف تطلق تدابير قريبا لوقف الانخفاض السريع لقيمة العملة المحلية.

وكتب منانجاجوا في صفحة الرأي بصحيفة صنداي ميل الحكومية أن الخطوة سوف تشمل "تدابير لزيادة الثقة في الوحدة المحلية".

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء، قال منانجاجوا: "سوف تتم إدارة التخلص من الدولرة بعناية لتجنب الاضطرابات  ... هذه الحكومة عازمة على الاستمرار في سياسة مالية صارمة للحفاظ على الفائض الحالي".

وبالرغم من أن السعر الرسمي لعملة الدولة الواقعة في جنوب أفريقيا هو 34ر159 دولارا زيمبابويا مقابل الدولار الأمريكي الواحد، يتم تداولها في شوارع العاصمة بسعر يصل إلى 400 دولار زيمبابوي مقابل الدولار الأمريكي الواحد 

وقال منانجاجوا إنه التقى فريقا من الخبراء "في أعقاب اضطرابات سعر الصرف الأسبوع الماضي والحركة الصعودية في الأسعار" لتحليل ومراجعة الوضع.

وقال إن: "الاقتصادات التي تقل مكاسبها كثيرا مقارنة بنا من حيث الصادرات وتستورد أكثر منا وتسجل ناتجا محليا إجماليا أكبر، وعدد سكانها أكبر تتمتع بعملة أكثر استقرارا مقارنة بنا".

يشار إلى أنه في الفترة من عام 2009 إلى 2019، تمت دولرة اقتصاد زيمبابوي بعد أن أدى التضخم المفرط إلى طباعة الحكومة لأوراق نقدية بقيمة تريليون دولار زيمبابوي قبل التخلي عن عملتها، لتصبح رمزا للخلل الاقتصادي.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي