كندا تعتزم زراعة 25 مليون فدان قمح

د ب أ- الأمة برس
2022-04-26

عيق الغزو الروسي لأوكرانيا الأعمال الميدانية، والغرس من أجل حصاد العام المقبل (أ ف ب)

أوتاوا: يتوقع مكتب الإحصاء الكندي زراعة أكثر من 25 مليون فدان بالقمح في كندا خلال العام الحالي بزيادة نسبتها 2ر7% عن العام الماضي.

في المقابل يتوقع الخبراء الذين استطلعت وكالة بلومبرج للأنباء رأيهم زراعة 1ر24 مليون فدان بالقمح في كندا خلال العام الحالي.

كما يتوقع مكتب الإحصاء وصول مساحة زراعات نبات الكانولا إلى 9ر20 مليون فدان بانخفاض نسبته 7% عن العام الماضي، في حين يبلغ متوسط توقعات المحللين 9ر21 مليون فدان. يذكر أن نبات الكانولا يستخدم في إنتاج زيت الطعام.

يأتي ذلك فيما يتوقع الخبراء والتجار تراجع الاحتياطي العالمي من الحبوب الموسم المقبل، إلى أقل مستوى له في ثماني سنوات، وهو ما من شأنه أن يفاقم النقص الشديد حاليا في الإمدادات، والذي أدى بالفعل إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية إلى عنان السماء.

وبحسب ما أوردته وكالة بلومبرج للأنباء الخميس الماضي لا تزال أوكرانيا، وهي واحدة من كبار مصدري الحبوب في العالم، تحتفظ بكميات كبيرة من الحبوب من محصول العام الماضي، ولكن الحرب الروسية عليها عطلت موانئ البلاد إلى حد كبير.

ويعيق الغزو الروسي لأوكرانيا الأعمال الميدانية، والغرس من أجل حصاد العام المقبل، مع توقع تراجع إنتاج الحبوب بواقع النصف، حيث يكافح المزارعون في ظل نقص العمالة والأسمدة والوقود.

ومن شأن ذلك أن يؤدي إلى تراجع الإنتاج العالمي، والتجارة للموسم الثاني على التوالي، وهو ما يشكل الانخفاض المتتالي الأول، على الأقل، خلال عقد.

وأعلن المجلس الدولي للحبوب، ومقره لندن اليوم، أن من الممكن أن يتراجع المخزون العالمي إلى 581 مليون طن في موسم 2022/ 2023 وهو أدنى مستوى منذ موسم 2014/2015، حيث يتراجع مخزون القمح والذرة.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي