وزيرة الدفاع الألمانية تؤكد أن بلادها ستضطلع بدور جديد في السياسة الدفاعية

د ب أ - الأمة برس
2022-03-29

وزيرة الدفاع الألمانية كريستين لامبرخت (موقع وزارة الدفاع)(ا ف ب)

واشنطن - أكدت وزيرة الدفاع الألمانية كريستينه لامبرشت في العاصمة الأمريكية واشنطن أن بلادها ستضطلع بدور جديد في السياسة الأمنية والدفاعية.

وخلال لقاء في مؤسسة المجلس الأطلسي البحثية في واشنطن، قالت الوزيرة المنتمية إلى حزب المستشار أولاف شولتس، الاشتراكي الديمقراطي، اليوم الثلاثاء:" ألمانيا وصلت إلى الواقع الجديد وتواجه التداعيات".

وأضافت لامبرشت أن " ألمانيا ستحقق أهداف التخطيط لحلف شمال الأطلسي (ناتو) وبصورة أسرع مما وعدت به، وسوف نعلن في عام 2025 عن جاهزية فرقة القوات البرية للقيام بعمليات، وذلك قبل عامين من الوقت المحدد".

كما تحدثت لامبرشت عن الصندوق الخاص للجيش والذي تصل قيمته إلى 100 مليار يورو.

في الوقت نفسه، أكدت لامبرشت أنه لن تكون هناك عسكرة للسياسة الألمانية لافتة إلى أن الخيار الأول سيظل الحوار ومحاولة التفاهم " لن نأخذ مسارات منفردة أبدا، وسنظل دائما منخرطين بقوة في الاتحاد الأوروبي والناتو والأمم المتحدة".

وقالت لامبرشت إن أوروبا لا تزال في حاجة إلى الولايات المتحدة كصديق وكحليف.

وأشادت لامبرشت بالدور القيادي للرئيس الأمريكي جو بايدن في العالم الغربي على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا، وقالت إن هذا الدور "وحد الغرب ووحد الناتو ووحد أوروبا أيضا".

ورأت لامبرشت أن كل محاولات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتقسيم الغرب، باءت بالفشل " وعندما نرى اليوم أن خطط بوتين لا تعمل، فإننا ندين بالفضل في ذلك أيضا لهذه الوحدة بالتحديد".

وقالت لامبرشت إن بوتين يهاجم بما لديه من "هوس القوة العظمى" القيم الأوروبية والأمريكية المشتركة.

وتابعت لامبرشت أن " طريقة ردنا على الهجوم الروسي، يجري دراستها بشكل مكثف في بكين وبنفس القدر بالضبط في طهران أو بيونجيانج. وقد أدرك الناس في كل هذه الأماكن أن الغرب ليس ممزقا وضعيفا وعاجزا كما توقع أو حتى كما تمنى البعض".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي