تعرض زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي في كوريا الجنوبية لهجوم خلال حملة انتخابية

د ب أ - الأمة برس
2022-03-07

زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي سونج يونج جيل-ويكيبيديا

سول - خيم الهجوم العنيف الذي تعرض له زعيم الحزب الديمقراطي الليبرالي سونج يونج جيل، بظلاله على حملة الانتخابات الرئاسية في كوريا الجنوبية، المقرر أن تبدأ بعد يومين.

وأظهرت مقاطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي رجلا يقترب من  سونج من الخلف خلال حملة انتخابية في سول، وضربه أكثر من مرة على رأسه بغرض يشبه المطرقة.

وجرى نقل سونج إلى المستشفى بعد إصابته في رأسه، ولكنه " بخير" بحسب ما قاله متحدث باسم الحزب

قام الحاضرون بالإمساك بالمشتبه به، وتسليمه للشرطة.

وأشارت تقارير إعلامية إلى أن المشتبه به في السبعينات من عمره، يقوم عادة بتحميل مقاطع فيديو على منصبة يوتيوب. ولم يعرف بعد السبب وراء الهجوم.

ومن المقرر أن تقرر الانتخابات من سيخلف الرئيس مون جاي إن. وقال مكتب الرئيس إنه وصف العنف خلال الحملة الانتخابية بالعمل" الارهابي ضد الديمقراطية".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي